الأربعاء، أكتوبر 29، 2014

الفروق الفردية بين التلاميذ


الفروق الفردية بين التلاميذ
يلاحظ في العملية التعليمية أن تلاميذ الفصل الواحد رغم تقاربهم في السن ، يختلف بعضهم عن البعض الآخر في كثير من الصفات الجسمية كالطول والحجم ، واعتدال القامة ، وهذه الاختلافات تبدو واضحة ، وهي بالضرورة تدفع المعلم على اتخاذ موقف معين بإزائها ، فقد يعيد تنظيم مقاعد التلاميذ ، بحيث يجلس في الصفوف الأولى قصار القامة وضعاف البصر ، بينما يجلس في الصفوف الأخيرة طوال القامة حتى لا يحجب اللوح  طويل القامة عن غيره من التلاميذ وقد ينصح بعض التلاميذ باستخدام نظارة طبية ، أو يقوم بتحويل أحدهم إلى الصحة المدرسية ليعالج من مرض طارئ أو ألم مفاجئ يشكو منه.
فالتلاميذ في الفصل الدراسي الواحد ليسوا متجانسين ولا متساوين فيما يملكونه من صفات وخصائص ، رغم أنهم متقاربون في أعمارهم الزمنية ، وهذه الفروق أمر طبيعي بين الأفراد ، وظاهرة عامة بين جميع الكائنات الحية فلا يوجد تطابق تام بين فردين حتى ولو كانا توأمين.

من أهم الأساليب التي يمكن للمعلم أن يستخدمها لمراعاة الفروق الفردية :
التنويع في أساليب التدريب مثل :( الحوار - تمثيل الأدوار - القصة - العصف الذهني - حل المشكلات ).
تنويع الأمثلة عن المفاهيم والمبادئ المطروحة وإتاحة الفرصة للطلاب للتعليق وإبداء الرأي من خلال الأمثلة الواقعية في بيئاتهم المحلية وخلفياتهم الثقافية.
التنويع الحركي يعني التنويع الحركي ببساطة أن يغير المعلم من موقعه في حجرة 

السبت، أكتوبر 25، 2014

خصائص عمر المراهقة



لكل مرحلة من مراحل عمر الإنسان خصائصها وميزاتها، وعلى الأهل
 أن يكونوا دائما جاهزين
لمساعدة أولادهم في شتى مراحل نموهم،
لذلك من الضروري أن يكونوا مدركين لخصائص عمر المراهقة.

*      المراهقة تتميز بازدهار عظيم للشخصية، لنتعامل مع أبنائنا
 بعطف ورقة وفهم لمشاكلهم.
*      عندما يدخلون في سن المراهقة، يصبحون بحاجة أكثر لان نكون أصدقائهم.
*      المراهقة مرحلة حساسة ودقيقة، فلنشجع أبناءنا على الحوار معنا بصراحة.
*      لنتذكر أننا أيضا عشنا مرحلة المراهقة وكنا بحاجة للمصارحة والحوار.
*      واجبنا كأهل مساعدة أبنائنا على تحمل المسؤولية لكي نشجعهم على اتخاذ القرارات وحل المشاكل بأنفسهم.
*      إن أبناءنا يكبرون في عصر مختلف وعلينا مواكبة تطور هذا العصر.
*      إن التغييرات الجسدية والنفسية في سن المراهقة وما يرافقها من تغييرات في المشاعر والأحاسيس هي طبيعية.
بالتربية السليمة نساعدهم على اتخاذ مواقف سليمة وإتباع سلوك مسؤول.
*       إن المراهقين بحاجة إلى الشعور بالأمان ، واستقرار العلاقات داخل الأسرة يساعدهم على ذلك .
*      لنتعامل مع آرائهم باحترام فلا نجعل فترة المراهقة فترة صراع بين الأجيال، إن الحرية والتفهم يتيحان لهم الفرصة ليعبروا عن أنفسهم ويقتنعوا بذواتهم.
*      لنتحاور مع غيرنا من الأهل ، إن الحوار يساعدنا على الوصول إلى الحلول. لا تنسوا أن المشاكل مشتركة.
*      إن الحرص والتيقظ مع الأبناء ضروريان شرط ألا يتحولا إلى قمع وتضييق،لنشجعهم على الاختلاط مع رفاقهم دون ان نضيق عليهم حتى لا يلجأوا إلى غيرنا.
*      يجب ألا نفرح إذا آمن المراهق بكل معتقدات الكبار دون تفكير أو مناقشة، فهذا قد يعني استسلاما واستلابا للشخصية.
*      إن مرحلة المراهقة تتسم بطاقة متدفقة. فلنشجع أبناءنا على استغلالها في المشاركة في النشاطات الرياضية والاجتماعية.
*      إن التربية مسؤولية مشتركة للأم والأب معا.


الثلاثاء، أكتوبر 21، 2014

إني ارى الملك عاريا!! قصة و عبرة

إنّي ارى الملك عاريا
يحكى أن أحد الملوك خدعه خياط محتال وأقنعه بأنه سيصنع له ثوباً سحرياً عظيماً لا يراه إلا الحكماء. اقتنع الملك بمهارة الخياط المحتال وخرج على وزرائه عاريا تماما وقال لهم:
-انظروا.. ما رأيكم فى هذا الثوب السحرى الذى لا يراه إلا الحكماء؟!
بعض الوزراء خافوا من غضب الملك فقالوا:
-هذا ثوب عظيم يا مولاى.
وبعض الوزراء كانوا طامعين فى عطايا الملك فقالوا:
- يا مولانا لم نر فى حياتنا أجمل ولا أروع من هذا الثوب..
كان هناك طفل صغير فى القاعة قال ببراءة:
- أين هو الثوب الذى تتحدثون عنه؟! إنى أرى الملك عارياً.
حاول الوزراء إسكات الطفل بأى طريقة. لكزوه ووبخوه وهددوه لكنه ظل يصيح:
- إنى أرى الملك عاريا.
عندئذ ضربوه وأخرجوه من القاعة حتى يخلو لهم الجو مع الملك.
هذه الحكاية للكاتب الدنماركي كريستيان أندرسون والتى تناقلتها كتب التراث تحمل معانى كثيرة، فالوزراء الذين يخافون من بطش الملك أو يطمعون فى عطاياه يتظاهرون بأنهم يرون ثوبا وهميا ويتجاهلون الحقيقة الساطعة: أن الملك عار. أما الطفل البرىء فهو لا يريد شيئا ولا يخاف من شىء، لذلك يقول الحقيقة ويظل مخلصا لها حتى النهاية مهما يكن الثمن...
طفل صغير، قرر أن يرى الأمور دون تهويل أو تزوير.. فهل نستطيع نحن أيضاً أن نراها كذلك؟

الأحد، أكتوبر 12، 2014

القبرة التي قتلت الفيل(قصة و عبرة)



القبرة و الفيل
القبرة طائر صغير يضع بيضه في الحقول حيث تفقس طيور صغيرة..
شاهدت فيلا ضخما يتوجه نحو عشها..
طارت اليه تسبق وصوله لعشها وتتوسل اليه أن يغير مسيره
 ليتجنب دعس فراخها.. ولكنه رفض..
وأخذه الغرور بقوته وحجمه وسخر منها..
استعملت معه اسلوب التهديد فزاد من عنجهيته وكبريائه وعناده..
وتعمد أن يدعس العش ومعه الفراخ..
طارت القبرة الى الفضاء تسأل الله أن يعينها على ثأرها..ذهبت الى جماعة الطير تسألهم المساعدة بالأنتقام..

قالوا لها وأين منا هذا الفيل الكبير ونحن ضعاف..؟
قالت الأمر بسيط ..اهجموا عليه وانقروا عينيه
 وافقأوها وعلى هذا تقدرون والباقي عندي..
نفذّت الطيور رغبة القبرة فأصبح الفيل أعمى..
ذهبت القبرة الى الضفادع تطلب منهم العون..
قالت لهم ارفعوا أصواتكم قرب حفرة عميقه فيظن الفيل الأعمى
 أن هناك ماء فيسقط في الحفرة ويموت..
سمع الفيل الضمآن نقيق الضفادع فظنّ أنه الماء..
 وتوجه الى الحفرة وسقط فيها
ومات جزاء غروره وطغيانه وغياب الحكمة عنه..
العبرة من هذه القصة
هذه  قصة من القصص التي تروى للأطفال..
مع أنها لم تخصص لهم..
لو قرأها كل جبار عنيد لما  وقع ظلما  على العبيد
فللظالم نهاية  و ظلمه سيندحرعاجلا ام اجلا 
 و لا يتم ذلك الاّ بالتعاون و التفكير السليم
و التدبير و الثقة بالنفس و الاصرار
 و عدم الاستهانة بالامكانات مهما بدت ضئيلة
القصة تفيدنا بأنه قد ينتصر الضعيف على القوي
 بحسن التدبير والتخطيط.

الخميس، أكتوبر 02، 2014

الرابط الذهني


تسمع شيئا أو ترى شيئأ أو تشم أو تحس بشيء ...يذكرك بشيء آخر
*
الروابط تتعلق بالحواس الخمسة... 
جاء مبدأ الرابط الذهني من دراسة موضوع العالم الروسي بافلوف في نظرية الاستجابة الشرطية حيث أخذ كلبا وجرسا وقطعة لحم، قرع الجرس فجاء الكلب فوجد قطعة اللحم فسال لعابه وبدأ يأكل قطعة اللحم. وفعل ذلك مرة أخرى.. قرع الجرس فجاء الكلب فسال لعابه وأكل قطعة اللحم. ثم مرة ثالثة قرع الجرس، ولكن لم تكن هناك قطعة لحم، ومع ذلك سال لعاب الكلب كما لو أنه شاهد قطعة اللحم.
من ذلك استدل بافلوف إلى نظرية الاستجابة الشرطية، وفي الواقع كان الجرس عبارة 

السبت، سبتمبر 27، 2014

مجلة الحائط المدرسية



النشاط الصحفي(مجلة الحائط المدرسية )

لا تختلف صحيفة الحائط المدرسية عن غيرها من الصحف العامة من حيث قواعد
الإخراج والمادة التحريرية فهي تشتمل على الخبر والحديث والمقال وكل الفنون
الصحفية المعروفة وجوهر الاختلاف هو أن المجلة المدرسية هي مجلة متخصصة
يصدرها مجموعة من الطلاب وجمهور قراءها أيضا هم طلاب المدرسة
 في الأساس ثم المعلمون والإدارة .
إخراج مجلة الحائط
الإخراج الصحفي هو فن وعلم توزيع المواد التحريرية والعناصر الإخراجية من
صور ورسوم وإطارات على فراغ السطح الأبيض للمجلة بشكل متوازن وجذاب .
عناصر الإخراج
اسم المجلة
أن يكون لها عنوانا ً جذابا ً ... ويدل عنوانها على مضمونها
يعتبر اسم مجلة الحائط من أهم العناصر الإخراجية لأنه المدخل الرئيس
للمجلة والإشارة الأولى لجذب انتباه الطالب لذا يجب أن يأخذ الاهتمام الأكبر في الإخراج
ويكتب الاسم بخط مفرغ outlineويتم ملؤه بألوان فسفورية جذابة فالألوان لها تأثير
نفسي محبب وجذاب .
الترويسة
هي المساحة المخصصة لوضع اسم المجلة وبيانات الإصدار ( تاريخ وجهة الإصدار
ورقم العدد )وقد تكون على شكل شريط بطول الخط الافقى للمجلة لا يزيد
اتساعه عن 15سم .

-على اليسار نكتب الطلاب الذين كتبوا المجلة + اسم المعلم المسؤول
-على اليمين نكتب المحافظة ، اسم المدرسة 




 • العناوين والمقدمات
تنقسم العناوين إلى رئيسية وفرعية ويجب أن تحظى العناوين والمقدمات بقدر من 

الأحد، سبتمبر 21، 2014

أردتك أسدا لا ثعلبا

 
أردتك أسدا لا ثعلبا
قيل أنه كان لأحد التجار ولد وحيد ، فلما بلغ أشده أعد له أحمالاً
 من البضائع النفيسة ، و أرسله يتاجر بها ، فبينما هو سائر
 بأحماله ، و قد توسط البرية ، رأى ثعلباً قد شاخ و كبر حتى عجز
 عن المشي ولم يعد يستطيع أن يخرج من جحره إلا زاحفاً , فقال في نفسه :
 ما يصنع هذا الثعلب في حياته ؟ وكيف يقدر
 أن يعيش في هذه الصحراء المقفرة , وهو لا يقدر أن يصيد ؟
 وبينما هو كذلك إذ بأسد قد أقبل وفي فمه كبش , فوضعه
على مقربة من الثعلب وأكل حاجته, ثم تركه ؛ وانصرف , فأقبل الثعلب
 يجر نفسه إلى أن أكل ما تبقى عن الأسد , وكان ابن التاجر ينظر إليه. فقال :
 سبحان الله , يرسل الرزق للثعلب وهو في مكانه لا يستطيع المشي
 و أنا أتعب و أسافر لأرتزق وعاد وأخبر والده بالأمر, فقال الأب :
 إني أرسلتك تتجر وتتعب كي تكون أسداً تطعم الناس ,لا أن تكون
 ثعلباً تنتظر أن يطعمك سواك .
رغم طرافة هذه الحكاية و ربما عدم وقوعها لكن أحببت أن أجعلها مدخلا لمفاهيم 

الاثنين، سبتمبر 01، 2014

مرضى الاوهام


يحكى أن شخصاً كان  يخاف ويصاب بالرعب ويهرب كلما رأى دجاجة
لكونه كان يتصور نفسه حبة قمح ستأكلها الدجاجة.
 إلى أن تمكن اختصاصي نفسي من معالجته،
تماماً بعد جلسات طويلة.
وفي آخر جلسة والمريض يخرج من عيادة الطبيب، سأله الأخير:
هل اقتنعت الآن أنك لست حبة قمح؟
رد المريض: اقتنعت أنا لكن من سيقنع الدجاجة
 اسوق هذه الحكاية المعبرة عن مرضى الاوهام والخيالات الكاذبة ..
 لاتظنوها نسج خيال أوتسلية بل يحدث مثلها وأكثرعند بعض
النّاس و نسأل الله أن يشفي كل مريض
لا تنسى

 ثق دائما بنفسك و بقدراتك  ان اردت ان تكون متميزا

السبت، أغسطس 30، 2014

قصة مسمار جحا


قصة مسمار جحا 
أراد جحا في أحد الأيام أن يبيع بيته القديم قبل أن ينتقل لبيته الجديد , فباعه لأحد التجار الغرباء عن المدينة , ولم يكن يعرف عن مكر جحا . الذي اشترط أن يكون البيت كله ملكا للرجل إلا مسمارا مدقوقا في الحائط , فوافق الرجل , وقال جحا للتاجر: "سأزور المسمار لأطمئن عليه "
وبعد يومين جاء جحا وقت الإفطار ليطمئن على المسمار , وخجل الرجل أن يظنه بخيلا فدعاه للأكل , فلبَّى جحا الدعوة بسرعة .
وبعد عدة ساعات جاء جحا وقت الغداء لأنه اشتاق إلى مسماره , فاضطر الرجل إلى