الأربعاء، أبريل 29، 2009

أنماط التفكير


التفكير و أنماطه

التفكير يمثل عملية عقلية يتم عن طريقها معرفة الكثير من الامور و تذكرها و فهمها و تقبلها.
ويحدث التفكير لأغراض متعددة منها:
-الفهم و الاستيعاب
-اتخاذ القرار
- التخطيط،
- حل المشكلات
-الحكم على الأشياء
-التخيل
أنماط التفكير
توجد أنماط عديدة للتفكير منها :
1 - التفكير السطحي: وهو التفكير الذي يكتفي بظواهر الأشياء، ولا ينفذ إلى معرفة حقائقها وجوهرها كمن يحكم على الإنسان بملابسه أو بسيارته دون أن يعرف حقيقة تفكيره وأخلاقه وسلوكه وثقافته وتعامله وغير ذلك مما به يتفاوت قدر الناس.

2- التفكير العاطفي: وأحيانا يطلق عليه التفكير الوجداني ، و يقصد به فهم أو تفسير الأمور أو اتخاذ القرارات وفقا لما يفضله الفرد أو يرتاح إليه أو يرغبه أو يألفه.
وتتسم خصائص التفكير العاطفي بما يلي:
-السطحية
-التسرع
-التبسيط.

3- التفكير المنطقي: يمثل التحسن الذي طرأ على طريقة التفكيرالسطحي. والصفة الأساسية للتفكير المنطقي أنه يعتمد علي التعليل لفهم واستيعاب الأشياء.

4- التفكير الحدسي (او التخميني): وهو ذلك النمط من التفكير الذي يعتمد على التخمين في حل القضايا و دون اهتمام بالمنطق.

5- التفكير التحليلي: وهو التفكير المتمعن الذي يميل صاحبه إلى البحث عن أسباب كل حادث ومقدماته ونتائجه ومقاصد القائمين عليه وما هو الموقف المناسب حيال هذا الحادث وما هو دوره فيه.
6- التفكير التجريبي: و هو ذلك النوع من التفكير الذي يعتمد على التجربة و البيانات المأخوذة من الملاحظة العلمية.

7- التفكير العلمي :هو ذلك النمط من التفكير الذي يتم بموجبه حل المشكلات أو اتخاذ القرارات بطريقة علمية من خلال التفكير المنظم المنهجي.
خطوات التفكير العلمي لاتخاذ القرار:
- تحديد تحديد المشكلة و الهدف من اتخاذ القرار.
- جمع البيانات والحقائق عنها والتنبؤ بآثارها المحتملة
- وضع الحلول البديلة للمشكلة Alternatives
- تقييم كل بديل من البدائل Evaluation
- اتخاذ القرار الأنسب

8- التفكير الناقد التفكير النــاقد: هو قدرة الفرد على إبداء الرأي المؤيد أو المعارض في المواقف المختلفة ، مع إبداء الأسباب المقنعة لكل رأي.

9- التفكير الجزئي : وهو التفكير الذي ينظر صاحبه إلى الحدث مبتوراً من سياقه ومنفصلاً عن قاعدته الكلية العامة الذي هو في الحقيقة جزء منها.

10- التفكير الكلي التجميعي : وهو التفكير الذي يهتم بالنظر في الأمور الكلية العامة غير ملتفت إلى التفاصيل والجزئيات في الأشياء والأحداث.

11- التفكير التبريري: وهو التفكير الذي يبادر صاحبه إلى إخلاء نفسه من أي مسئولية حيال أي أمر يقع ويلقى بتبعة ذلك على الأقدار ويبرر كل تصرف منه مهما كانت نتائجه.


12- التفكير المتشكك: وهو النمط الذي يتشكك صاحبه في كل عمل وفي كل شخص ويعتقد أن وراء كل شيء مؤامرة، وأنه المقصود من وراء كل مؤامرة ، وأنه لا جدوى من أي عمل ولا فائدة من أي محاولة.

13-التفكير المبالغ: وهو التفكير الذي يعطي صاحبه كل شيء أضعاف حجمه الحقيقي سواء كان ساراً أو ضاراً أي يصوّر لك أن الحبة قبة كما يقال ، فعند سماعك له تذهل من ضخامة الأمر وهوله الذي سيكون له من الآثار الشيء الكثير وعند مباشرتك للأمر ورؤيتك له تجد الأمر عادياً وأقل من العادي.

14- التفكيرالخرافي:هو نمط من أنماط التفكير المناقض للتفكير العلمي، لأنه يشترك معه في الموضوع(تفسير الظواهر) ولكنه يختلف عنه في المنهج. إنه نمط من التفكير الذي يربط المسببات بغير اسبابها و يقوم علي انكار العلم ورفض مناهجه..

15-التفكير التقاربي:
يميل صاحب التفكير التقاربي إلى التوصل الى الاجابة الصحيحة من خلال المعلومات المتاحة.
16- التفكير التباعدي:يعتمد صاحب هذا التفكير على التوصل الى عدة اجابات من خلال المعلومات بحيث يحتمل أن تكون كلها صحيحة و مقبولة.

17- التفكير العقلاني: هو نشاط ذهني يتضمن صياغة الفرضيات و الأسئلة و الاختبارات و التخطيط للتجارب . تحليل المعلومات و فرزها و اختبارها بهدف التمييز بين الأفكار الإيجابية والسلبية . إنه تفكير الفرد ليجعل قراراته أكثر صحة ووضوحاً و مدافعاً عنها.

18- التفكير المحسوس و التفكير المجرد: إذا كانت محتويات التفكير محسوسة أي تدرك عن طريق الحواس نكون أمام التفكير المحسوس ، أما إذا كانت بمثابة محتويات مختزنة في الذهن ففي هذه الحالة نكون أمام التفكير المجرد .
19- التفكير النفعي (البراغماتي):الغاية تبرر الوسيلة هي شعار الفرد الذي يتبنى( النفعية)منهجا لتفكيره. و لاينظر للامور الا من منظور واحدهو( ماذا سيعود عليّ،فعينه دائما على الحصاد و جني الثمار.

20- التفكير الإبداعي:
الإبداع هو النظر للمألوف بطريقة أو من زاوية غير مألوفة، ثم تطوير هذا النظر ليتحول إلى فكرة، ثم إلى تصميم ثم إلى إبداع قابل للتطبيق والاستعمال.
مميزات التفكير الإبداعي
- توفير بدائل عديدة لحل المشكلة.
- تجنب عملية المفاضلة والاختيار.
- البعد عن النمط التقليدي الفكري.



السؤال:حاول ان تسأل نفسك بصراحة ما هو نمط تفكيرك؟


للتذكير:
تعتمد طريقة الفرد في التفكير على عدة عوامل:
- تعليمية
- تربوية
- سياسية
- إجتماعية

و مما لاشك فيه أن النظام التعليمي والتربوي هو الذي يلعب الدور الحاسم في توجيه طريقة المرء في التفكير.


قل لي ما هو نمط تفكيرك أقول لك من أنت


المصادر:
- كتاب تدريس مهارات التفكير
- كتاب حتى لا تكون كلا
- كتاب مبادىء الابداع

قاعدة 80/20


كيف تحقق 80% من الأهداف باستخدام 20 % من الوسائل
(كيف تحقق أكبر الأهداف باستخدام أقل الوسائل؟)
مقدمة :
عادة يبذل الأشخاص مجهودات كبيرة جداً للوصول إلى أهداف معينة ربما تكون قليلة (وفي أكثر الأحيان يبذلون مجهودات كثيرة للوصول إلى أهداف قليلة) .
قاعدة :
نحن نبذل جهوداً كثيرة ووسائل متعددة لا نستغلها جميعاً في تحقيق الأهداف بل نكاد لا نستفيد بأكثر من 20% منها لتحقيق الأهداف .
ونحن نسعى في هذه القاعدة للوصول إلى بذلك 20% من الجهد لتحقيق 80% من الأهداف .
تطبيقات عملية للقاعدة:
- في الأعمال التجارية قد تأتي أكبر نسبة من الأرباح من نسبة قليلة جداً من المنتجات 80/20 .
- في الاستقراء والبحث نحن نأتي بأكبر نسبة من الاستنتاجات عن طريق استعمال نسبة لا تتعدى خمس المعلومات المتاحة والأفكار المعروضة .
- في مجال التربية نحن لا نطبق مما نعرفه من مبادئ التربية أكثر من نسبة قليلة نحصل بها على أكثر ما نتمنى من النتائج !!
- في الموارد يتحكم 20% من سكان العالم في 80% من موارده بينما يبقى الباقي لا يحصل إلا على النسبة الباقية يعانون الفقر والجوع .
هل هذه القاعدة دقيقة؟ :
- أول من وضع هذه القاعدة في الإدارة هو الاقتصادي الإيطالي الشهير "باريتو" عام 1897 عندما وجد أن توزيع الثروة في مجتمعه هو بهذه النسبة فعلاً وأن الأثرياء القليلين هم الذين يتحكمون في نسبة لا تقل عن 80% من الثروة .
- وهذه القاعدة قاعدة تقريبية وصفية لما يحصل من وصولنا من جهة بذل الوسائل للوصول للأهداف , وقد تصدق بصورة دقيقة في بعض الأحيان , بل إن بعض الإداريين يراها دقيقة لأكبر مدى ويرى أن تحققها أمر واقع بالتجربة .
أهمية هذه القاعدة :
تأتي أهمية هذه القاعدة من حيث إننا مطالبون بتقليص الهادر والمنفق في جهودنا ومواردنا عن طريق تطبيقها واقعياً يمكننا فعلاً استغلال أقل جهد ممكن للوصول لأكبر نتيجة مرجوه .
كذلك فنحن عن طريق تطبيقنا لها سنتوجه للتركيز والاهتمام بأكثر الوسائل فعالية وأهم الموارد تأثيراً للوصول لأفضل النتائج .
كيف تعمل القاعدة :
عندما تريد أن تحقق غاية معينة فإنك تجمع لتحقيق هذه الغاية عدداً من الوسائل وعند تطبيق ذلك بالتجربة العملية ستجد أن كثيراً من هذه الوسائل لم ينتج لك الأثر المطلوب لتحقيق تلك الغاية , وستجد أن بعض هذه الوسائل تدعم بعضاً وبعضها يضعف بعضاً , وستجد أن الفعال من هذه الوسائل هو أصغر قدر وأنه سيحقق لك نسبة كبيرة من الغايات المطلوبة وأن نسبة كبيرة من الوسائل لم تحقق إلا شيئاً يسيراً أو لم تحقق شيئاً أصلاً .
كيف نستفيد من هذه القاعدة ؟
1- يمكن الاستفادة من هذه القاعدة عن طريق التقويم Evaluation المستمر لأداء الوسائل المختلفة في كل عمل إداري للوصول لأفضل الوسائل تأثيراً .
2- لابد من استثمار الوسائل الفعالة لأنه عن طريقها تتحقق أكثر الأهداف .
3- لابد من تجميع مجموع الوسائل المتلائمة التي تربط بينها روابط تقوي فاعليتها ولا نكتفي بفاعلية الوسيلة – فإن الشركة قد تفشل في عملها رغم أن كل العاملين بها مدربين لأن علاقاتها سيئة .
4- ينبغي على المدير تغيير وسائله دائماً وتحديد أهدافه المنجزة وتحديد أي الأهداف المنجزة ثم تحقيقه بأي الوسائل فإن هذا التغيير سيوصل إلى أفضل مستوى للتقدم .
القاعدة والتطبيق على الواقع الإداري :
أ- ترجمة الأرقام :
الرقمان 20 و 80 هما رقمان افتراضيان والنسبة 20/80 لا تعني بالضرورة أن تحقيق 80% بالضبط من الأهداف يستدعي بالضبط فقط 20% من الوسائل بل إن المقصود هو أنه في التطبيق الواقعي الإداري تقترب النسبة الحقيقية من 20/80 , فقد تكون 30/70 بمعنى أن 30% من الوسائل الفعالة تحقق 70% من الأهداف أو قد تكون 25/75 , وقد تكون غير ذلك وكذلك لا يشترط أن يكون مجموع الرقمين يساوي 100 بل يمكن للنسبة أن تكون مثلاً 40/90 وهو ما يعني أن 40% من الوسائل تحقق 90% من الأهداف وهكذا ..
فنحن نتعامل مع نوعين من الأعداد :
أعداد الوسائل يساوي 100% وأعداد الأهداف ويساوي 100%.
ب- التفكير بالقاعدة (تطبيقات عملية على التفكير بالقاعدة) :
- في الحياة الدراسية : على أساس اتباع هذه الخطوات :
1- حدد المواد الأساسية التي لها أكبر مجموع من الدرجات واجعلها نصب عينيك في المذاكرة والمراجعة .
2- أما المواد الباقية وهي كثيرة – وليس لها نفس القيمة الكبيرة من الدرجات – فعليك اختيار الأجزاء الهامة منها – وهي قليلة – وهي التي يتكرر ورودها في الامتحانات فعليك بدراستها دراسة جيدة .
3- يبقى عندك أجزاء كثيرة من تلك المواد التي اخترت منها الهام منها فعليك دراسة هذه الأجزاء الكثيرة –غير الهامة – دراسة سريعة بمجهود قليل - 20%- .
4- حاول المراجعة للجميع بنفس درجة التركيز السابقة في الدراسة .
في العلاقات الشخصية :
لاشك أننا نتعرف يومياً على أنماط مختلفة من الناس بل وتربطنا بكثيرين علاقات كثيرة وقد تكون علاقاتنا إيجابية وقد تكون سلبية فنحن بحاجة إذن إلى تحديد أقل عدد من هؤلاء للوصول إلى أكبر نتيجة من قوة العلاقات . فعلينا اتباع التالي :-
1- انتقاء أفضل الشخصيات التي تتوافق مع أهدافك ومنهاجك في الحياة – ولتكن 20% ممن تعرف .
2- التركيز معهم في العلاقة الشخصية والتقرب إليهم وتوطيد الصلات معهم بدرجة كبيرة – ولتكن 80% .
3- بالنسبة للشخصيات الأقل أهمية فيمكن أن نتعامل معها باهتمام أقل – 20% من الاهتمام مثلاً .
احذر!!!
-أن تقحم هذين الرقمين في كل شيء؛ فليس لهما قداسة؛ومن ثم فلا تقلق إذا جاء الواقع مغايرا لهما !!!
-أن تجعل القاعدة ذريعة لعدم التفكير!!
انتبه !!
قاعدة 20/ تضع80 بين يديك وسيلة جديدة للتفكير , ولكن تحقيقك لـ80% من النجاح في تطبيقها يعتمد بالدرجة الأولى على تحديد عناصر النجاح الهامة بدقة وإلا كان الفشل.

اقتباس

كيف تكون محبوبا بين الناس




كيف تكون محبوبا بين الناس


1-أبدأ الآخرين بالسلام والتحية , ففي السلام تهيئة وتطمين للطرف الآخر


2-ابتسم ,فالابتسامة مفعولها سحري وفيها استمالة للقلوب.


3-أظهر الاهتمام والتقدير للطرف الآخر وعامل الناس كما تحب ان يعاملوك ..


4-للناس أفراح وأتراح فشاركهم في النفوس.


5-اقض حاجات الآخرين تصل إلى قلوبهم فالنفوس تميل إلى من يقضي حاجاتها .


6-عليك بالعفو عن الزلات وتغليب نفسية التسامح.


7-في تفقد الغائب والسؤال عنه ضمان لكسب الود واستجذاب القلوب.


8-لاتبخل بالهدية ولو قلّ سعرها ,فقيمتها معنويه اكثر من مادية.


9-اظهر الحب وصرّح به فكلمات الود تأسر القلوب .


10-تفنن في تقديم النصيحة ولاتجعلها فضيحة.


11- حدث الآخرين بمجال اهتمامهم فالفرد يميل إلى من يحاوره في مدار اهتمام ..


12-كن ايجابياً متفائلاً وابعث البشرى لمن حولك ..


13-امدح الآخرين إذا احسنوا فالمدح أثره في النفس ولكن لاتبالغ.

14-انتق كلماتك ,, ترتفع مكانتك فالكلمة الحسنه خير وسيلة لاستمالة القلوب..

15-تواضع فالناس تنفر ممن يستعلي عليهم .


16-تجنب تصيُّد عيوب الآخرين وانشغل بإصلاح عيوبك .


17-تعلم فن الإنصات فالناس تحب من يصغي لها ..


18- وسع دائرة معارفك واكسب في كل يوم صديق.


19-اسع لتنويع تخصصاتك واهتماماتك تتسع دائرة معارفك وصداقاتك .


20-اذا قدمت معروفاً لشخص ما لا تنتظر منه مقابل


21- لا تقطع ما ينبغي ان يوصل


22- احسن إذا أردت أن يحسن إليك


23-الجار... جار ... و إن جار


24-بدلا من أن تتهم الناس حاول أن تفهمهم


25-كن وفيا بوعودك


26-أحسن الى الناس تستعيد قلوبهم


27-كن عونا لمن يحتاج اليك


28-تذكر أسماء الناس الذين تتعامل معه


29-لا تخن من خانك


30-استعفف عما عند الناس يحبك الناس

الثلاثاء، أبريل 28، 2009

جــرتــان



قصص النجاح : جرتان
كان لحامل ماء في بلاد الهند جرتان كبيرتان معلقتان على طَرفي عصا يحملها على رقبته ، وكانت إحدى الجرتين مشققة بينما الأخرى سليمة تعطي نصيبها من الماء كاملا بعد نهاية مشوار طويل من النبع إلى البيت ، أما الجرة المشققة دائما ما تصل في نصف عبوتها إستمر هذا الحال يومياً لمدة عامين ، وكانت الجرة السليمة فخورة بإنجازاتها التي صُنعت من أجلها وقد كانت الجرة المشققة خَجِلة من عِلتها وتعيسة لأنها تؤدي فقط نصف ما يجب أن تؤديه من مهمة وبعد مرورعامين من إحساسها بالفشل الذريع خاطبت حامل الماء عند النبع قائلة " أنا خجلة من نفسي وأود الإعتذار منك إذ أني كنت أعطي نصف حمولتي بسبب الشق الموجود في جنبي والذي يسبب تسرب الماء طيلة الطريق إلى منزلك ونتيجة للعيوب الموجودة فيّ تقوم بكل العمل ولا تحصل على حجم جهدك كاملا " شعر حامل الماء بالأسى حيال الجرة المشقوقة وقال في غمرة شفقته عليها " عندما نعود إلى منزل السيد أرجو أن تلاحظي تلك الأزهار الجميلة على طول الممر " وعند صعودهما الجبل لاحظت الجرة المشقوقة بالفعل أن الشمس تأتي من خلال تلك الأزهار البرية على جانب الممر ، وقد أثلج ذلك صدرها بعض الشيئ ولكنها شعرت بالأسى عند نهاية الطريق حيث أنها سربت نصف حمولتها واعتذرت مرة أخرى إلى حامل الماء عن إخفاقها والذي قال بدوره " هل لاحظت وجود الأزهار فقط في جانبك من الممر وليس في جانب الجرة الأخرى ؟ ذلك لأني كنت أعرف دائما عن صدعك وقد زرعت بذور الأزهار في جهتك من الممر وعند رجوعي يوميا من النبع كُنتِ تعملين على سقيها ولمدة عامين كنت أقطف هذه الأزهار الجميلة لتزيين المائدة ، ولو لم تَكوني كما كُنتِ لما كان هنالك جمال يُزيِّن هذا المنزل
الدرس الأخلاقي هنا :
أنه لكل منا عيوبه الفريدة وجميعنا جرار مشققة ، ولكن هذه الشقوق والعيوب في كل واحد فينا هي التي تجعل حياتنا مشوِّقة ومكافئة ، لذا وجب عليك أن تقبل كل شخص على ما هو عليه وانظر إلى الجانب الطيِّب فيه حيث هنالك الكثير من الطِّيب فيهم وفيك وقد بورك في الأشخاص الذين يتحَلوْن بالمرونة في التعامل لأنهم لا يضطرون لتغيير مواقفهم. تذكر أن تقدر مختلف الناس في حياتك ، أو كما أحب أن أعتقد أنــه لو لم تكن هنالك جرار مشققة في حياتنا لكانت الحياة مملة وأقل تشويقا.
اقتباس



الاثنين، أبريل 27، 2009

الـعـصـف الـذهـنـي





تعدّ طريقة العصف الذهني في التعليم من الطرق الحديثة التي تشجّع التفكير الإبداعي و تطلق الطاقات الكامنة عند المتعلمين في جو من الحرية و الآمان يسمح بظهور كل الآراء و الأفكار.
اولا- مفهوم العصف الذهني:
العصف الذهني أسلوب تعليمي يقوم على حرية التفكير و يستخدم من أجل توليد أكبر كم من الأفكار لمعالجة موضوع من الموضوعات خلال جلسة قصيرة.
ثانيا- المبادئ الأساسية في جلسة العصف الذهني:
يعتمد نجاح جلسة العصف الذهني على تطبيق أربعة مبادئ أساسية هي:
1. إرجاء تقويم الأفكار حتى نهاية الجلسة.
2. إطلاق حرية التفكير دون قيود أثناء الجلسة.
3. التركيز على استمطار أكبر قدر من الأفكار من المشاركين و ليس على نوعها.
4. جواز تناول أفكار الآخرين للبناء عليها أو تطويرها.
ثالثا- خطوات جلسة العصف الذهني:
تمرّ جلسة العصف الذهني بعدد من الخطوات أهمها:
1. تحديد المشكلة (موضوع الجلسة ).
2. تهيئة جو الابداع و العصف الذهني.
3. البدء بعملية العصف الذهني(استمطار الأفكار).
4. إثارة المشاركين إذا ما نضب لديهم معين الأفكار.
5. تقييم الأفكار و تصنيفها إلى:
-أفكار مفيدة و قابلة للتطبيق.
-أفكار مفيدة إلا أنها غير قابلة للتطبيق و تحتاج المزيد من البحث.
-أفكار مستثناة لأنها غير عملية و غير قابلة للتطبيق.
رابعا- معوقات العصف الذهني:
1. عوائق تتعلق بالخوف من اتهامات الآخرين لأفكارنا بالسخافة.
2. عوائق إدراكية تتمثل بتبني الانسان لطريقة واحدة بالتفكير و النظر الى الأشياء.
3. عوائق تتعلق بالتسرع في الحكم على الأشياء.
خامسا-أهمية استخدام أسلوب العصف الذهني في التدريس :
1.يساعد على الاقلال من الخمول الفكري للطلاب.
2.يشجع أكبر عدد من الطلاب على ايجاد أفكار جديدة.
3.تنمية التفكير الابتكاري لدى الطلاب.
4.يجعل نشاط التعليم والتعلم أكثر تمركزاً حول الطالب.
<<======و تذكر دائما======>>
أن العصف الذهني هو موقف تعليمي يستخدم من أجل توليد أكبر عدد من الأفكار للمشاركين في حل مشكلة مفتوحة خلال فترة زمنية محددة في جو تسوده الحرية والأمان في طرح الأفكار بعيداً عن المصادرة والتقييم أو النقد .

آداب النظام في الصف


آداب الـنـظــام فــي الصــف
مـن أهـم هـذه الآداب مـا يلـي :

1 - الـدخـول إلى الصـف قبـل بـدء الـدرس في هـدوء ونظـام .
2 - جـلــوس كـل تلميـذ في مقعـده والاستعـداد للـدرس .
3 - الوقـوف لتحيـة المعلـم عنـد دخولـه الصـف .
4 - متـابعـة بـاهتمـام ما يقـولـه المعلـم .
5 - رفـع اليـد للاسـتئذان عنـد طلـب الكـلام أو الاسـتفسـار عن شـيء .
6 - التـزام الصمـت والهـدوء أثنـاء حديـث المعلـم .
7 - عـدم مقـاطعـة المعلـم أو أي زميـل لـه في الكـلام .
8 – عـدم التحـرك في الصف بدون إذن مسـبق أو سـبب قـوي .
9 - عـدم الاسـتسـلام للنــوم .
10 - عـدم الأكـل أو المضـغ أو تسـريح الشـعر أو ما شـابه ذلـك أثنـاء الـدرس .
11 - إحضـار ما يـلزم للـدرس من كتـب ودفـاتـر وأقـلام ومسـاطـر وغيـرهـا .
12 - تـدويـن ما يقـوله أو يـدونـه المعلـم علـى اللـوح .
13 - التحلـي بالأدب وحسن السلوك وعدم إحداث ما يخلّ بالنظام مثل التحدث مع غيره أو الشغب أو مضايقة المعلم .
14 - الحـرص دائمـاً علـى التعلـم والاسـتفادة في الصـف والمشـاركـة بـإيجـابيـة .
15 - الوقـوف احتـرامـاً للمعلـم عنـد انتهـاء الـدرس وخـروج المعلـم من الصـف .
16 - عـدم انتهـاز الفرصـة للعنـف والشـغب والإخـلال بالنظام في فتـرات الراحـة بيـن الحصـص .

أثـنـاء الامـتحـان



1- ابدأ (بسم الله الرحمن الرحيم)
اكتب اسمك و الصف و الشعبة.
2-اقرأ جميع الأسئلة التي على الورقة ثمّ حدّد التي تراها مناسبة لك للبدء بها.
3- وزّع وقت الامتحان على عدد العلامات.
4- انتبه لعدد علامات كل سؤال حتى لا تعطيه أكثر مما يستحق من الوقت.
5- ابدأ بالسؤال الذي تشعر أنه أسهل من غيره الى أن تصل الى أصعب سؤال حتى تجيب على أكبر قدر من الأسئلة.
6- انتبه الى الكلمات التي تحدّد المطلوب من السؤال.
مثلا:
• كلمة أين تعني أنّ عليك أن تحدّد مكانا.
• كلمة لماذا تعني أنّ عليك أن تحدّد سببا.
• كلمة كيف تعني الطريقة التي حدث بها شئ ما.
• كلمة قارن بين شيئين يعني أنّ عليك أن تكتب أوجه الشبه و الاختلاف.
7- تجاوز أي سؤال تواجهك به مشاكل فيمكنك الرجوع إليه لاحقا، ربما تساعدك الأسئلة التالية على تذكّر الإجابة.
8- انتبه لخطّك فهذا يؤثّر على مدى فهم المعلم لما تكتبه.
9- في حالة الأسئلة التي تتطلّب إجابة تتكوّن من فقرة أو أكثر يجدر بك أن تجهّز مخططا صغيرا أولا تضع فيه جميع أفكارك كما ترد لذهنك ثمّ ترتّبها تحت عناوين ثمّ تبدأ الكتابة.
10- لا تعط تفاصيل أكثر من اللازم كن دقيقا.
11- راقب الوقت باستمرار.
12- قم بمراجعة ما كتبت بعد الانتهاء فلربما نسيت سؤالا أو تذكّرت شيئا تحتاج لإضافته.
13- عدم الإعتماد على الغير أثناء الامتحان بل الإعتماد على الله أولا و أخيرا
ليس هناك ما يدعوك للخروج قبل نهاية الوقت وثقتك بنفسك هي الطريق الى النجاح.

الأحد، أبريل 26، 2009

الفروض المنزلية


الــفــروض الــمدرســيــة
1-تعريفها:

تعد الفروض المدرسية من أهم مقومات قياس تطور المستوى الدراسي أو مستوى تحصيل الطالب ، ويمكن تعريفها على أنها : تكليف الطلاب القيام (تنفيذ) بأعمال معينة (تمرين، مسألة ، ملخص ، بحث صغير، تطبيق،.. وخلافه ) بعد قيام المعلم بتنفيذ الجزء الأكبر من محتوى الدرس أوالموضوع.
2 – أهدافها:

تطوير قدرات الطلاب الفكرية من ناحية والتحقق من وصول محتوى الدرس أوالموضوع إلى الطلاب بطريقة واضحة ومفهومة.مما يساعد في تقويم الطلاب وتكوين رأي صائب عنهم قدر الإمكان.
3- شروط جودتها:

- أن يكون الهدف منها هو تطوير القدرات والمهارات والخبرات وزيادة المعلومات.
- أن تكون تدريب للطالب لا تعذيب. -أن تكون باعثة على المبادرة والتفكير والتحليل والاستنتاج في حدود قدرات الطالب الذهنية.
-أن تكون سهلة الأداء ومختصرة وفي متناول الجميع قدر الإمكان بحيث لا يلجأ الطالب إلى الآخرين للمساعدة.
- أن تكون في اطارالمتابعة المستمرة من قبل المعلم سواء من حيث الاطلاع وتصحيح الأخطاء مقرونة بالكلمات التشجيعية، أو من حيث التأكد من أن كل طالب قام بأداء الواجب بمفرده قدر الإمكان.
-أن تدخل الواجبات المدرسية في تقويم الطالب، وتكون الدرجة معلومة للطالب .

4- فوائدها:. وأخيراً فإن هناك بعض الفوائد من تأدية الطالب للفرض المدرسي لعل من أهمها:

-تعزيز قدرة الطالب على التفكير والتحليل والمناقشة.

- تطوير مهارات الطالب اللغوية والكتابية وتعويده على الاطلاع والقراءة.

- استرجاع الطالب لأهم ما تم إنجازه من المقرر الدراسي.

- القدرة على الحوار والنقاش والتفاعل الإيجابي مع المعلم.

- سهولة استرجاع المادة الدراسية وتذكرها .

السبت، أبريل 25، 2009

التــخـطـيـط لـلدرس


التخطيط للدرس


تحضير الدرس يجب أن يشـمـل العنـاصـر التـاليـة :
أولا:الموضوع
ويـشـيـر إلى عنـوان الـدرس ومحتـواه بشـكل عـام .
ثانيا:الصف
تـدل كلمـة الصـف على مسـتـوى التـلاميـذ الذيـن سـيعلمهـم المعلـم وضرورة استعمـال التسـمـيــات الجـديـدة
مثـل :
صـف السـابع
صـف الثاني الثانوي الشعبة الأولى
علوم عامة

ثالثا :الحصة
الحـصـة : وتـشـيـر الحصـة إلى موقـع الدرس في الجـدول اليومـي
مثـل : الحصـة الأولى ، الثانيـة أوالسـابعـة وللموقـع أهمية بالغـة في تعييـن أنشطة التعليم والتعلـم
مثلاً : لا يعقل أن يستعمـل المعلـم طريقـة المحاضـرة لمـدة 45 د. عنـد كون الحصـة متأخـرة في الجـدول لأن التـلاميذ في هذه الحال لا يملكون القدرة على التركيـز والمتابعـة كما أن ليس لديهم الرغبـة في الجلوس مسـتمعين طيلة هذه المدة لعوامل متعـددة كالتعـب والجـوع والنعـاس
رابعا:الاهداف
الأهـداف :
كل تحضيـر يجـب أن يتضمن عبـارات واضحـة تشـيـر إلى الأهداف التعليمية التي سيعمل المعلم على تحقيقها ويجـب أن تكون واقعيـة ومحددة تشيـر بالضبط إلىما سيحصل عليه التلاميـذ في نهايـة الحصة .
ويتـراوح العـدد المعقـول للأهـداف بيـن 2 و 4 إذا أريد للتعلـم أن يكون فعالاً. ويمكـن للمعلم أن يكتـب الأهداف على اللوح عند بداية الحصة لأن هذا يساعد تلاميذه على ربط ما يتعلمونه ويقومون بـه من أنشطة خلال الحصة بالهدف المكتوب أمامهـم .
خامسا:التمهيد للدرس
التمهيـد أو المقدمة :
إن أهم وظيفة للمقدمة هي جذب انتباه التلاميذ للحصة والانتقال بهم تدريجياً لعملية التعلم.
ويكون هذا الانتقال عن طريق طرح أسئلة أو سرد قصة لها ارتبـاط بالدرس الجديـد. وتسـمى هذه المرحلـة ( بمرحلة التشـويق أو افتتـاحيـة الدرس )
سادسا:عرض الدرس
العـرض : يحتـوي العـرض علـى 3 عنـاصـر رئيسـيـة :
1. المعـلومـات أو المفـاهيـم
2. كيفية تقديـم المعلم لهذه المعلـومات ( الطريقة أو خطة العمل , الانشطة , استعمال الوسائل)
3. توزيع الوقت

سابعا:التقييم
التقييم :
مجمـوعة من الأسـئلة تطـرح علـى التلاميـذ للتـأكد من اكتسـابهم أهـداف الـدرس .
ثامنا:الفروض المنزلية
الفروض: تهـدف بشـكل رئيسي إلى محـاولة إشـغال التلاميـذ خـارج المدرسة في أشيـاء تدعـم تعلمهـم المدرسـي.
لا تـنـس إعطـاء التـلاميـذ ذوي الاهتمـامـات والقـدرات الخاصة واجبات علـى شـكل مشـاريع فرديـة يقـومـون بـإنجـازهـا

خصائص المعلم كمدير للصف


خصائص المعلم كمدير للصف

لضمان نجاح المعلم في إدارته للصف يجب أن تتوافر فيه الخصائص التالية:
1- خصائص شخصية وسلوكية ومن أهمها:
- أن يتمتع بشخصية قوية.
- أن يتمتع بصحة عقلية ونفسية وجسمية.
- أن يكون مظهره الخارجي لائقاً يتناسب ومكانته.
- أن يكون متزناً في تصرفاته.
- أن يتوخى العدل والمساواة في تعامله مع الطلاب اميناً حازماً لا هو لين فيعصر ولا صلب فيكسر.
- أن يكون متفتح الذهن يقبل التجديد ان كان مفيداً ولا يتعصب للقديم لقدمه.
2- خصائص تتعلق بمهنته ومنها:
- أن يكون معداً إعداداً علمياً جيداً.
- أن يكون ملماً بالجوانب السيكولوجية والتربوية اللازمة لمهنته.
- أن يكون ملماً باساليب التدريس المختلفة.
- أن يكون قادراً على متابعة طلابه بشكل مستمر.
- أن يكون قادراً على إكتشاف ما لديهم من مواهب وقدرات للعمل على تنميتها بالشكل المناسب.
- أن يكون قوياً في مادته.
- أن يكون ملماً بالأنشطة المنهجية وتلك الموافقة للمنهاج والوسائل التعليمية المناسبة لموضوع مادته ليكون قادراً على استخدامها.

تـدنـي الـدافـعـية لـلتـعلـم


تدنـي الدافعيـة للتعلـــم
1. تعـريف الدافعية للتعلـم:

الدافعية للتعلم هي حالـة داخليـة لـدى المتعلـم
- تحرك سـلوكه .
- توجه سـلوكه نحو تحقيـق هدف معيـن .
2
. أسـباب تـدنـي الدافعيـة للتعلم:

*عدم توفر الاستعداد للتعلم :كل موضوع يقدم للطلاب يتطلب توافر خبرات سابقة ومفاهيم أساسية قبلية ضرورية للتعلـم الحالـي .
* الممـارســات الصـفـيــة : سلوك الطلاب و سلوك المعلمين.

أ ) سـلوك الطلاب
-جـو الصـف
- التبايـن في أعمـار الطلاب وأجسـامهم
- الازدحـام في الصـف
- الشعور بالملل والضجر من الروتين اليومي الدراسي غياب وسائل الإيضاح والنماذج الحية
- تـدني حيويـة الأنشـطة الصفيـة
ب) سـلوك المعلميـن

- إغفال المعلم تحديد الأهداف التعليمية التي يريد تحقيقها كما يغفل إخبارهم بهذه الأهداف بداية التعلـم
- عـدم تقديـم التعزيزات للطلاب
- سـيطرة الروتين على الأنشطة الصفية
- إهمال المعلمين أساليب تعلم الطلاب المختلفة
- تدني استخدام المعلم للوسائل التعليمية التي تجعل الجو الصفي أكثر حيوية
- عدم طرح أسئلة تثير التفكير
- عدم مراعاة الفروق الفردية
- عدم اشتراك الطلاب بالتخطيط
- عدم تحسس مشكلات الطلاب ومساعدتهم على حلها
- عدم تغيير نغمات الصوت ومكان الوقوف واستخدام الإشارات والحركات الجسدية بشكل مناسـب
- عدم ربط أهداف الدرس بالحاجات النفسية والاجتماعية للطالب

<<====== و أذكّر المعلم======>>

أن المتعلم يحب المادة وتزداد دافعيته لتعلمها إذا أحب معلمها .

لكي يضبط المعلم صفه


لـكـي يضـبـط الـمـعـلـم صـفـه

1 – عليه أن يكون جاداً منذ اليوم الأول، بل من بداية الحصة الأولى، في تعامله مع طلابه، وأن يعوّدهم كيفية الاستعداد للحصة قبل بدايتها كأن يضع كل طالب أمامه كتابه وواجبه ودفتر ملاحظاته.
2 – عليه أن يتفقد بنظرة ثاقبة جميع طلاب الصف، وأن يشعر كل طالب منهم بأنه تحت سمعه وبصره.
3 – عليه أن لا يسمح لطالب، ولا يسمع له، قبل أن يستأذن ذلك الطالب ويوافق له معلمه على الحديث.
4 – عليه أن لا ينشغل بأعماله الخاصة عن طلابه، فيفسح لهم بذلك، العبث والكلام فيما بينهم.
5 – عليه أن يعزز روح النظام والانضباط عند طلابه، بالثناء والإطراء، ويستخدم وسائل التعزيز المتاحة، وأن يثير روح المنافسة الشريفة بين طلابه في هذا المجال.
6 – عليه أن يتعرّف على طلابه غير المنضبطين، وأن يتابعهم بدقة، وأن يشعرهم بذلك.
7 – عليه أن يتدرج في التعامل مع الطالب "المشكلة"، فيستخدم معه نظرة العتاب قبل أن يوجه له كلمة، وأن يلجأ للتلميح قبل التصريح.
8 – عليه أن يتحلى بالحزم مع الاتزان وأن يبتعد عن الانفعال والصراخ.
9 – عليه أن يشعر كل من طلابه بأنه موضع اهتمامه وأن يمد له جسور المودة والحب، وأن يستغل في سبيل تحقيق هذا الهدف الأوقات التي يلتقي بها مع طلابه صباحاً قبل بداية الحصص الدراسية.
10- عليه أن يلتقي على انفراد مع طلابه "المشاغبين" كل على حدة، وبالأوقات المناسبة، لتوجيههم.
11- عليه أن يخصص الدقيقة الأخيرة من حصته، لتجهيز الطلاب للحصة اللاحقة، وأن يعودهم على ذلك.

هـرم مـاسـلـو

هـرم مـاسـلـو نظرية الاحتياجات الإنسانية لماسلو
أو هـرم الاحـتـيـاجـات الانـسانـيـة
هي نظرية سيكولوجية اقترحها أبراهام ماسلو في ورقة نشرها في
1943 بعنوان:"نظرية في التحفيز الإنساني"يرى فيها أن الناس عندما يحققون
احتياجاتهم الأساسية يسعون إلى تحقيق احتياجات ذات مستويات أعلى، كما يرتبها هرم ماسلو
أي عندما يتم تحقيق احد مستويات الاشباع يصبح مستوى آخر من الاشباع مهما
مثل درجات سلم متصاعدة
هذه النظرية حاولت أن تفسر دوافع الإنسان إلى العمل والإنتاج.
و تقول هذه النظرية أن الإنسان يعمل من أجل تحقيق خمس حاجات رئيسية لديه هي:
تحقيق الذات، التقدير، الاحتياجات الاجتماعية، الأمن والسلامة، والاحتياجات الفيزيولوجية.
ويتم إشباع هذه الحاجات على مراحل بحيث يندفع الفرد لإشباع إحداها
فإذا فرغ منها وأشبعها انصرف إلى الثانية وهكذا.
هرم ماسلو للحاجات الانسانية

5-حاجة تحقيق الذات

4-حـاجات التقدير والاحترام

3-حــاجـــات إجتمـاعيــة

2-حــــاجـــــــة الأمــــــــــــــن

1-الـحـــــاجــــــات الـفــسـيـولـــوجــيـــة

1-الحاجات الفسيولوجية :

يحتاج الانسان في المرحلة الاولى من حياته العملية

تأمين حياته المعيشية حتى يتمكن من العيش الشريف و من أهم مكونات

الاحتياجات الفيسيولوجية المأكل المسكن و الملبس

2-الحاجات الى الأمن :
يحتاج الانسان في المرحلة الثانية من حياته العملية الاحساس
بالامن الوظيفي و الامن الاسري و ضمان مستقبل الابناء و عدم تحقيق هذه الحاجة
سيؤدي بالفرد إلى انشغاله فكريا ونفسيا ممايؤثر على أدائه في العمل
لهذا على الإدارة أن تدرك أهمية حاجة الأمن للعامل لخلق روح من الإبداع بين العاملين 
3-الحاجات الاجتماعية :
يحتاج الانسان في المرحلة الثالثة أن يكوّن له جماعة
مثل الصداقات و الرغبة في مساعد الآخرين و الرغبة في مساعدة الناس لشخصه.
وقد أوضحت الدراسات أن جو العمل الذي لا يستطيع إشباع هذه الحاجات
يؤدي إلى اختلاف التوازن النفسي لدى العاملين ومن ثم إلى مشكلات عمالية
تؤدي إلى نقص الإنتاج وارتفاع معدلات الغياب وترك العمل.
4-حاجات التقدير :
يحتاج الانسان في المرحلة الرابعة الى كسب احترام الناس و التقدير
و الرغبة في الظهور و التميز في العمل.
لذلك إن المدراء الذين يركزون على حاجات التقدير كمحرك لدوافع العاملين
تتحقق أهداف مشاريعهم على عكس من يقلل من إمكانيات الفرد في المؤسسة.
5-الحاجة إلى تحقيق الذات :
يحتاج الانسان في المرحلة الخامسة أن يحقق الصورة التي يتخيلها لنفسه.
و يتمكن الانسان في هذه المرحلة من مواجهة التحديات دون خوف من الفشل في تحقيق النجاح .
و يبدأ بالشعور بأنه في ظروف يستطيع من خلالها الابداع و التطوير في العمل.
********************************
مما تقدم تبين لنا هذه النظرية ان الفرد يعمل من أجل تحقيق خمس مستويات
لذا يتطلب من المؤسسات و الشركات أن تراعي هذه الاحتياجات
حتى تحصل من الموظف على المزيد من الجهد و العطاء في العمل
مما يساعد على نمو و ازدهار المؤسسة.




الجمعة، أبريل 24، 2009

وصايا لمدير المدرسة


وصايا لمدير المدرسة :

1ـ ينبغي لمدير المدرسة أن يكون المثل الأعلى لكافة المعلمين في القيام بواجباته المدرسية ، فالمعلمون غالباً ما يقتدون بمدير مدرستهم ، ينشطون بنشاطه ويهملون بإهماله.

2 ـ ينبغي لمدير المدرسة أن يكون مرناً بتصرفاته ، غير متسرع في إصدار القرارات ، وبذلك يتمكن من معالجة ما يصادفه من مشاكل ، ويذللها بسهولة ويسر .

3 ـ ينبغي لمدير المدرسة أن يجمع بين العطف والمحبة والحزم في علاقاته مع الطلاب والمعلمين ، ويعرف متى يستخدم الحزم في حل المشاكل ، ومتى يستخدم اللين .

4 ـ على مدير المدرسة أن يكون ديمقراطياً في تصرفاته وتفكيره ، لأن الديمقراطية هي السبيل الأمثل للوصول إلى النتائج الصحيحة ، ليس في مجال التربية والإدارة فحسب ، بل في كافة مجالات الحياة الأخرى .

5 ـ على مدير المدرسة أن يكون متواضعاً ، بعيداً عن التعالي والغرور ، وأن يعمل بكل جهده على كسب ثقة المعلمين لأن ذلك هو السبيل لخلق التعاون بين المعلمين والإدارة ، وبالتالي نجاح المدرسة ، فلا يمكن أن تحقق المدرسة أهدافها إلا إذا ساد التعاون في المحيط المدرسي .
6 ـ على مدير المدرسة أن يتجنب كل ما من شأنه أن يخلق التكتلات في صفوف الهيئة التعليمية ، وعليه أن يتجنب تقديم معلم على حساب الآخرين ، لأن ذلك يخلق بكل تأكيد روح التذمر في نفوس المعلمين ويجعلهم يعزفون عن التعاون.

7 ـ على مدير المدرسة أن يكون قادراً على التعبير عما يريده تكلماً وكتابة ، فالمدير المتمكن من التعبير الجيد يؤثر تأثيراً بالغاً في نفسية المعلمين والطلاب ، ويجعلهم يثقون بأن مدير مدرستهم أهلُ لهذا المنصب .

8 ـ على مدير المدرسة أن تكون له معرفة جيدة بطلاب مدرسته ، وذلك عن طريق حفظ أسمائهم والتعرف على الطلاب المتفوقين منهم والمتأخرين ، والذين هم مثال للأدب والأخلاق ، والطلاب المشاكسين الذين يميلون للشراسة وخلق المشاكل ، من معالجة مشاكلهم وحلها .ولابدّ للمدير لكي يقوم بهذا العمل ، أن ينظم لكل طالب ملف خاص به ، تدون فيه كافة المعلومات المتعلقة بأوضاع الطلاب السلوكية والدراسية ، وتكون مرجعاً له وللمعلمين عند معالجتهم المشاكل التي تنشأ في المدرسة ، إذ بواسطتها يمكن التعرف على سيرة التلاميذ وسلوكهم ، ونقاط الضعف فيهم ، وبالتالي معالجة تلك المشاكل بالشكل الذي يحقق الهدف المنشود للتربية.

الخميس، أبريل 23، 2009

الاداري الناجح



30 فائدة إدارية من كتاب " حياة في الإدارة "د.غازي القصيبي
من أساليب التحفيز..

1. إنك لا تستطيع أن تجعل الآخرين ينفذوا ما تريد أن ينفذوه, ويمتنعوا عما تريد أن يمتنعوا عنه إلا عن طريق ثلاث دوافع:أ-الحب والاحترام. ب- الرغبة والثواب. ج-الخوف والعقاب.ومن هنا على الإداري-الناجح-أن يبدأ بتحفيز الآخرين عن طريق الحب والاحترام,أن تحبهم فتجعلهم يحبونك,وتحترمهم فتجعلهم يحترمونك ,وسوف تجد كل رغباتك قد تحققت.عندما يتعذر الوصول إلى الهدف عن هذا الطريق لك أن تلجأ إلى الإغراء والثواب.عندما يفشل هذا المسعى, وعندها فقط, لك أن تلجأ إلى آخر العلاج:العقاب أو التلويح به.

ضبط الدوام

2. إن ضبط الدوام ليس معضلة كبرى كما يتصور البعض.وصول الرئيس في الموعد المحدد يضمن وصول بقية الموظفين في هذا الموعد,وبقاؤه إلى نهاية الوقت المحدد كفيل ببقاء الجميع.

لاتستعجل...

3. على صانع القرار ألا يتخذ أي قرار إلا إذا اكتملت أمامه المعلومات

.الروتين

4. لا يوجد عمل – مهما ارتفع شأنه ومقام صاحبه- يخلو من مشاغل روتينية.

الصلاحيات قبل اتخاذ القرارات

5. لا تتعامل مع أي موقف دون أن يكون لديك الصلاحيات الضرورية للتعامل معه.

ضعف الذاكرة هو الأصل!!

6. احرص على تسجيل كل شيء في الأوراق(اتفاقات,نتائج اجتماعات,....) لأن قوة الذاكرة ليست من سمات غالبية الناس.

ابحث عنه!!

7. ابحث عن شريك فعلي يتحمل المهام معك, حتى تجد الوقت الكافي للتأمل والتخطيط للمستقبل.

افتح المجال..

8. افتح المجال أمام الآخرين وسوف يذهلك ما تراه من منجزاتهم.

تعرف قبل أن تعمل

9. لا تذهب إلى عمل جديد إلا بعد أن تعرف كل ما يمكن معرفته عن العمل الجديد,إما باللقاء ببعض العاملين فيه , أو بالقراءة عنه ,أو بهما جميعا.

اختبرها بنفسك

10. اختبر بنفسك الخدمة التي يقدمها الجهاز الإداري الذي تعمل فيه.

11.لا تختلق جدوى غير موجودة!

. لا ينبغي للرئيس الإداري – مهما كان تعلقه بالمؤسسة التي يرأسها- أن يختلق جدوى لا توجد , وأن يحرص على توسع لاينفع.

لا محاباة في العمل

12. لا يجوز للاداري- مهما كانت عواطفه الانسانية نحو زميل- أن يبقيه في موقعه ؛إذا كان بقاؤه يعرض العمل أو الآخرين للخطر.

لا تخضع للابتزاز

13. على المدير الناجح ألا يخضع للابتزاز(ابتزاز الاستقالة,ابتزاز......)وعليه أن يخبر من يريد الاستقالة أن كل الأبواب مفتوحة.لايستطيع الانسان ان يحيا حياة طبيعية في ظل الابتزاز مهما كان نوعه. والابتزاز في هذا المجال لا يختلف عن الابتزاز في كل مجال.اقبل الابتزاز مرة وسوف تضطر إلى قبوله إلى الابد.

لا تتردد

14. على القائد الإداري ألا يتردد في اتخاذ القرارات الضرورية ولو كانت مؤلمة(مثل تغيير موقع موظف,....). وإذا لم تكن للقائد الإداري القدرة على نقل موظف – لم يعد قادرا على العطاء- من موقعه,فمن الأفضل ألا يتصدى للقيادة الإدارية

15.صفات القائد الإداري الناجح

. هناك ثلاث صفات لا بد من توفرها في القائد الإداري الناجح:* صفة عقلية خالصة:وهي القدرة على معرفة القرار الصحيح.الحكمة هي جوهر الصفة الأولى.* صفة نفسية خالصة:وهي القدرة على اتخاذ القرار الصحيح.الشجاعة هي جوهر الصفة الثانية.* مزيج من الصفة العقلية والنفسية:وهي القدرة على تنفيذ القرار.المهارة هي جوهر الصفة الثالثة .وهذه المهارة تشمل فيما تشمله: القدرة على التحفيز,القدرة على شرح القرار,القدرة على إزالة العقبات,الكثير من الصبر,......

التنظيم قبل التخطيط

16. لكي تخطط لعمل جهاز ما,يجب ان تكون الصورة الإدارية للجهاز متضحة في أذهان المخططين. بعض الإداريين يخطئون خطأ بينا عندما يبدؤون التخطيط بجهاز لم يستكمل مقوماته التنظيمية.

لا ينال العلم مستح

17. لا تستح أبدا أن تعترف بجهلك وأن تعالجة بخبرة الخبراء.فالانسان الذي يعرف نقاط ضعفه يملك فرصة حقيقية في تحويلها إلى نقاط قوة.

الإعلام والإنجاز

18. لا يمكن أن يكون القائد الإداري فعالا إذا ظلت إنجازاته طي الكتمان.جزء مهم من فعالية القائد أن يكون فعالا أمام رؤسائه و مرؤوسيه والناس. وهذا لايتم إلا عبر وسائل الاعلام. ولكن الاعلام بدون انجاز حقيقي جعجعة لا تلبث أن تهدأ دون أن تترك خلفها طحنا.

لابد من تحمل الشخصية القوية

19. اختيار المساعدين الاكفاء نصف المشكلة, والنصف الآخر هو القدرة على التعامل معهم.الذي يريد مساعدا قوي الشخصية, عليه أن يتحمل متاعب العمل مع هذه الشخصية القوية. أما إذا كنت لا تريد ان تسمع سوى "نعم نعم نعم!" فمن الأسهل – والأرخص- أن تشتري جهاز تسجيل.أما إذا كنت تريد بالفعل مشاركة الرجال عقولهم,فعليك أن تتذرع بصبر لا حدود له.

تناقض!

20. عندما يتلقى موظف تعليماته من مرجعين:أحدهما أعلى من الآخر ؛فإنه سوف ينزع إلى تجاهل التعليمات الصادرة من المرجع الأدنى.

تحمل التبعات

21. إذا كان القائد الإداري يتلقى – راضيا مسرورا- المديح عن كل انجاز فعليه أن يتقبل – راضيا-المسئولية عن كل خطأ.القائد الإداري الذي ينسب النجاح إلى شخصه ويعلق الفشل في رقبة مسئوليه؛ يستحيل أن يحظى بثقة العاملين معه.وبعد قترة يخاف العاملون مغبة الخطأ فلا يعملون شيئا وينعدم الانجاز

الطريق الطويل

22. عبرة للقائد الإداري:إذا كنت تريد النجاح فثمنه الوحيد سنوات طويله من الفكر والعرق والدموع.

قيادة الاجتماعات

23. سر النجاح في قيادة المجالس(الاجتماعات) أمران سهلان/صعبان: التحضيرl الكامل:وذلك بأن يكون مستوعبا لكل مادة على جدول الأعمال, وقادرا على الإجابة على كل تساؤل يمكن أن يثيره الاعضاء. إذا لم يفعل ذلك فقد تسير الأمور في غير الاتجاه الذي يريده, أو تنتهي بغير قرارات حاسمه. أي أن الرئيس عليه أن يبذل قبل كل جلسة أضعاف ما يبذله أي عضو آخر. احترام مشاعر الأعضاء ورغباتهم:فقد يختلف معك أحدl الأعضاء , فليس من الحكمة أن يحاول الرئيس الضغط أو يطلب التصويت.هناك عدة بدائل:طلب تقرير مفصل عن نقطة الخلاف,تشكيل لجنة لبحث الموضوع(يفضل أن تكون برئاسة العضو المخالف), او أن يطلب التأجيل في البت إلى جلسة قادمة وهذا أضعف الايمان.

كن آخر من يتحدث

24. على رئيس المجلس أن يكون آخر المتحدثين عند بحث القرارات ومناقشتها.

حقيقة!

25. إن الذي لا يخطئ هو الذي لا يعمل.

خطأ شائع

26. الإداري الناجح- على خلاف ما يتصور الناس-ليس هو الإداري الذي لا يمكن أن يستغني العمل عن وجوده لحظة واحدة , بل على النقيض من ذلك تماما. الإداري الناجح هو الذي يستطيع تنظيم الأمور على نحو لا تعود معه للعمل حاجة إلى وجوده.

لا تضيع وقتك وجهدك

27. إن محاولة تطبيق أفكار جديدة بواسطة رجال يعتنقون أفكارا قديمة هي مضيعة للجهد والوقت

.المال عنصر أساسي , لكنه ليس الوحيد!

28. المال عنصر أساسي في الإدارة ؛ ولكنه ليس العنصر الأوحد, وقد لا يكون العنصر الأهم.
سلاح ذو حدين
29. الاعلام سلاح فعال , ولكنه ككل الأسلحة ,سلاح ذو حدين.

لا للتعقيد

30. عندما يكون عدد الموظفين صغيرا, فلا مبرر لتعقيد الوضع بتنظيم هرمي.

الثلاثاء، أبريل 21، 2009

ظاهرة العزوف عن الادارة


ظاهرة العزوف عن الادارة المدرسية
لا بد لنا من التوقف قليلا عند ظاهرة مستجدة في هذه الايام وهي العزوف عن الادارة المدرسية والتقاعد المبكر وتحليل اسبايها لاقتراح العلاج وتنبيه المسؤولين قبل ان يستفحل الامر ويسوء العمل التربوي .
السؤال المطروح هو لماذا يعزف المعلمون عن العمل في المجال الاداري وهل صحيح ان الكثيرين يفضلون المدارس الخاصة على الرسمية .
في السطور التالية حاولنا استعراض اهم المشكلات التي ادت الى بروز هذه الظاهرة .
1. عدم منح مدير المدرسة الصلاحيات التي توازن بين السلطة والمسؤليةالملقاة على عاتقه
على سبيل المثال :
· افتقار مدير المدرسة الى صلاحية اتخاذ اي قرار للعاملين معه مما اضعف شخصية المدير في نظر الجميع معلمين وطلابا .
· انحسار دور مدير المدرسة في تقييم معلمي مدرسته .
· عدم التجاوب في نقل المعلم غير المتعاون معه او الضعيف في مادته .
2. العجز في افراد الهيئة التعليمية والهيئة الادارية وعدم سد هذا العجز قبل انطلاق العام الدراسي .
3. عدم توافر الكادر الاداري المؤهل الذي يعين في تخفيف العبء الاداري عن المدير. فبعض مديري المدارس يؤدي مهام الناظر والمنسق والمرشد التربوي في وقت واحد.
4. ارهاق المدير بكثرة الطلبات الاحصائية المكررة ، فقد اصبح المدير لا يعرف من الادارة سوى الاوراق المكدسة على مكتبه .
5. عدم عقد اجتماعات دورية مع الرؤساء لتنظيم آلية العمل وعرض الصعوبات التي تعيق العمل التربوي وايجاد الحلول المناسبة .
6. تدخل بعض موظفي الوزارة باعمال هي من صلاحية المدير خاصة عند التسجيل في بدء العام الدراسي .
7. الاحساس بالضغط النفسي من الرؤساء من خلال اسلوب التعالي وتعرض المدير للانتقاد مهما بذل من جهود مضنية في حال وجود اي هفوة .
8. المركزية الشديدة التي تعيق العمل وتعقّد المعاملات.(اقترح منح وسام تعقيد المعاملات لبعض الموظفين ).
9. رداءة بعض المباني المدرسية وعدم توفر الملاعب والامكانات المشجعة للعمل .
10.عدم تحقيق رغبات مدير المدرسة فيما يتعلق باحتياجات مدرسته وذلك بتقييده بسقف للانفاق .
11.الكيدية الموجودة بين الموظفين والتي على اساسها يتصرفون و يصرفون الاعمال.
حاولنا استعراض أهم المشكلات التي تدفع المعلمين العزوف عن الادارة او بالمديرين للتقاعد المبكر و نضعها بين ايدي المسؤولين لتدارك الامور قبل تفاقمها و النهوض بمستوى التربية .
محمد الطيارة