الخميس، مايو 05، 2011

نظريات تنظيم الوقت

نظريات تنظيم الوقت


النظرية الاولى: مصفوفة الاولويات لستيفين كوفي

النظرية الثانية: مبدأ باريتو قانون 80\20

النظرية الثالثة: قانون باركنسون

1-النظرية الاولى

نظرية الاولويات

معظمنا لديه من الاشياء اكثر مما يمكنه فعلها،

فكيف اذن تقرر ما الذي يجب ان تفعله منها،و بأي ترتيب؟

نحن عادة

نفعل الاشياء التي نحب فعلها و ليس ما نحتاج فعله

نبدأ بالمهام السهلة التي تعطينا الاحساس بالرضا

نعتقد اننا يجب ان نعطي اولوية لكل مهمة تطرأ علينا

أين المشكلة؟

المشكلة أننا نعتبر الأشياء المُستعجلة هي الأشياء الهامة

وهذا غير صحيح و هذا هدر للوقت

ولننظر إلى

مصفوفة الاولويات ...المهم و العاجل

والتي تُقسّم أنشطتنا إلى أربع مجموعات حسب بُعدي الأهمية والاستعجال 

لا تجعل حياتك طوارئ

لابد من التركيز على المهم غير العاجل

اقض معظم الوقت في أعمال المربع الثاني

فتنظيم المربع الثاني يساعدك على تقليل أعمال المربع الأول

إذا كان أكثر من 60% من وقتك في المربع الثاني

فقد نجحت في إدارة وقتك ...حياتك

لنرتب الأولويات في حياتنا

ولنبتعد عن الأمور التافهة.

2-النظرية الثانية :

نظرية فى تنظيم الوقت تسمى بنظرية ( 80/20) لباريتو
وتقول النظرية : بان هناك من يستطيع فى 20% فقط من وقته ان ينجز 80% من المطلوب انجازه ولكن ( بالتركيز والفكر الابداعى )

وهناك من يضيع 80% من وقته فى انجاز 20% فقط من المطلوب انجازه ..
 و هذا ليس استغلالا جيدا للوقت .
ركّز على الانشطة التي تحقق عائدا كبيرا.

قانون باريتو

ان 20% من الوقت المنفق ينتج 80% من النتائج كما في الشكل التالي

3-النظرية الثالثة

قانون باركنسون

يقوم هذا القانون على مفهوم مؤداه أن العمل يُتوسَّع فيه لكي يملأ الوقت المتاح لإنجازه

وهذا يدعو إلى عدم تخصيص وقت أطول لتنفيذ عمل ما

وحسب هذا القانون إذا كان هناك نشاط يستغرق في العادة ساعتين مثلاً

ويخصص له أربع ساعات فإنه يستغرق فعلياً أربع ساعات

النظرية: يتمدد العمل كي يملأ الوقت المتاح لاستكماله
التطبيق: حوّل اعمالك الى مشاريع، أي حدّد موعدا نهائيا لكل عمل من الاعمال
و التزم بهذا الموعد ،و ابدأ بالأهم اولا
وهذا يدعو إلى عدم تخصيص وقت أطول لتنفيذ عمل ما .
انظر الى الشكل التوضيحي

هناك تعليق واحد: