الأربعاء، نوفمبر 16، 2011

ما الذي يستنزف طاقاتك؟



ما الذي يستنزف طاقاتك؟
الافتقار إلى النوم ليس السبب الوحيد لذلك الإحساس بالتعب والخمول الذي يعانيه الكثيرون، خاصة في فصل الشتاء.
أسباب تراجُع مستويات الطاقة لدينا كثيرة وتختلف باختلاف الأشخاص وأنماط حياتهم. فهناك مَن يتبع نظاماً غذائياً صحياً غنياً بالفيتامينات، خاصة فيتامين (c) المعروف بقدرته على تعزيز الطاقة والنشاط، وعلى الرغم من ذلك يسيطر عليه شعور بالخمول والتعب. وهناك مَن يحصل على قدر وافر من ساعات النوم، لكنه لا يتمتع بالنشاط والحيوية.
ما الأسباب الرئيسية وراء استنزاف طاقاتنا، وكيف السبيل إلى تبديد الخمول ورفع مستويات الطاقة والنشاط.
1- وجبة الإفطار: يؤدي تفويت وجبة الصباح إلى تباطؤ عملية الأيض وحرمان الجسم من الوقود الذي يحتاج إليه للقيام بوظائفه بشكل جيد.
ابتعد عن المعجنات التي تشعرك بالارتياح و الاسترخاء
- الحل: ابدأ فطورك بوجبة غنية بالبروتين (حليب ،بيض، فول ،عدس.) الذي ينشط ايقاع ضربات القلب و
 يعزز درجة التيقظ.
2- ملابس العمل: الملابس الضيقة والأحذية ذات الكعوب العالية التي ترتديها النساء في المكتب أثناء العمل، تؤثر سلباً في مستويات الطاقة لديهنّ. والجلوس خلف المكتب طوال النهار يؤدي إلى تباطؤ الدورة الدموية، ما يخفف من كمية الأوكسجين المنشط الذي يصل إلى مختلف خلايا الجسم.
- الحل: يجب اختيار الملابس التي تسمح لنا بالحركة، والأحذية المريحة أو الاحتفاظ بحذاء خفيف في المكتب ننتعله في فترة الغداء ونخرج في نزهة سيراً على الأقدام.
3- الفوضى التي تعم المكتب: إنّ البحث في أكوام غير مرتبة من الأوراق والملفات على المكتب، أمر يستنزف الوقت والطاقة في حدِّ ذاته، و أن مجرد النظر إلى هذه الأكوام، يمكن أن يُسبِّب التوتر و يُسبِّب تراجعاً في مستويات الأداء والفاعلية.
-الحل: قليل من الفوضى أمر مقبول، لكن يجب الحرص على ترتيب المكتب، بحيث لا تتراكم عليه أشياء لا نستخدمها.
4- عادة احتساء القهوة: إن احتساء فنجان من القهوة في الساعة الثالثة بعد الظهر، يساعد على تنشيطنا في فترة بعد الظهر، غير أن تأثيره يستمر للأسف، حتى أثناء الليل.
- الحل: يجب حصر استهلاكنا القهوة في فنجانين أو ثلاثة فناجين يومياً مع الحرص على تناول الفنجان الأخير قبل 8 ساعات من موعد النوم.
وفي حالة الإحساس بالخمول في فترة بعد الظهر، يمكن الاستعاضة عن القهوة بوجبة خفيفة غنية بالبروتين، مثل حفنة من اللوز.
5- لتوتر والقلق: إن التوتر والقلق يجعلاننا نميل إلى شد عضلاتنا، مما يُسبِّب آلاماً وتعباً.
- الحل: علينا القيام بنشاط مريح يخفف من تأثير الضغوط و التوتر مثل مشاهدة فيلم فكاهي، أو الخروج مع الأصدقاء.
6- تأخير موعد الاستيقاظ في عطلة نهاية الأسبوع: إنّ الإفراط في النوم خلال عطلة نهاية الأسبوع كتعويض عن ساعات النوم الضائعة خلال أيام الأسبوع، ليس بالأمر المفيد للصحة.
- الحل: يجب الحرص على عدم تأخير موعد النوم المعتاد لأكثر من ساعة خلال عطلة نهاية الأسبوع.
7- الافتقار إلى فيتامين (c): المعروف أن انخفاض مستويات هذا الفيتامين يؤدي إلى الخمول.
- الحل: تناول المنتجات الطبيعية الغنية بفيتامين (c) مثل البرتقال والكيوي البروكولي ،أو الفراولة .
بتصرف

هناك 4 تعليقات:

  1. " الملابس الضيقة والأحذية ذات الكعوب العالية التي ترتديها النساء في المكتب أثناء العمل، تؤثر سلباً في مستويات الطاقة لديهنّ"
    بالفعل لقد مررت بهذه التجربة ولم استطع العمل كما يجب في ثياب غير مريحة
    دمت بافكارك النيرة وكتاباتك الرائعة

    ردحذف
  2. ثامنا كثرة الجدال وخاصة عندما لا يحلفنا الحظ ونرى برنامج سياسي على التلفاز ويدور حوار الطرشان(اسفة معلمي)

    ردحذف
  3. شكرا orninaعلى تعقيبك الرائع و لا حرمنا تواجدك

    ردحذف
  4. ملاحظة جد قيمة برامج تستنزف طاقاتنا فعلا ..شكرا Monaعالتعليق و دمت بصحة و عافية

    ردحذف