الثلاثاء، يناير 10، 2012

عقوبة الكذب عند (النمل) حقيقة لا خيال ؟!


عقوبة الكذب عند (النمل) حقيقة لا خيال ؟!
راقب العلماء عالم النمل طويلاً وظنوا في البداية أنه عالم محدود لا يفكر ولا يعقل ولا يتكلم! ولكن تبين أخيراً أن النمل هي أمة مثلنا تماماً، له قوانينه وحياته وذكاءه.من منا لم يشاهد هذه الحشرة الصغيرة وهى تمشى في صفوف منظمة بحثا عن الغذاء .

انظر الى الصورة
الصورة تمثل مجموعة من النمل تسيرفي صفين متوازيين الاولى باتجاه الطعام و الاخرى تعود الى العش.

ومن منا لم يشاهدها وهى تتعاون مع بعضها البعض في حمل حشرة ميتة تفوق حجمها عشرات المرات.

و قد خصص الله سبحانه وتعالى سورة بأكملها لهذا المخلوق ليتعلم منه الإنسان العديد والعديد من الدروس والعبر ومن أهمها الحياة الاجتماعية التي يتعاون فيها الأفراد مع بعضهم البعض ونتعلم أيضا حب العمل والإخلاص فيه والنظام والنظافة والتفاني من اجل الآخرين ونتعلم منه محاربة الأعداء والدفاع عن أفراد مملكته.
و اليكم هذه القصة التي يقول صاحبها:
في أحدى المرات كنت جالسا في البرية وأقلب بصري هنا وهناك أنظر إلىمخلوقات الله وأتعجب من بديع صنع الرحمن ..

ولفت نظري هذه النملة التي كانت تجوب المكان من حولي تبحث عن شيء لا
أظن أنها تعرفه ولكنها تبحث وتبحث .. لا تكل ، ولا تمل
يقول وأثناء بحثها عثرت على بقايا جرادة . وبالتحديد رجل جرادة
وأخذت تسحب فيها وتسحب وتحاول أن تحملها إلى حيث مطلوب منها في عالم
النمل وقوانينه أن تضعها . هي مجتهدة في عملها وما كلفت به
تحاول وتحاول ..
يقول : وبعد أن عجزت عن حملها أو جرها ذهبت الى حيث لا أدري واختفت ..
وسرعان ما عادت ومعها مجموعة من النمل كبيرة وعندما رأيتهم علمت أنه
استدعتهم لمساعدتها على حمل ما صعب عليها حمله
.. فأردت التسلية قليلا وحملت تلك الجرادة أو بالأصح رجل الجرادة
وأخفيتها . فأخذت هي ومن معها من النمل بالبحث عن هذه الرجل ..
هناوهناك حتى يئسوا من وجودها فذهبوا ..
لحظات ثم عادت تلك النملة لوحدها فوضعت تلك الجرادة أمامها .. فأخذت تدورحولها وتنظر حولها .. ثم حاولت جرها من جديد .. حاولت ثم حاولت .. حتى عجزت .
 ثم ذهبت مرة أخرى وأضنني هذه المرة أعرف أنها ذهبت لتنادي على
أبناء قبيلتها من النمل ليساعدوها على حملها بعد أن عثرت عليها جاءت
مجموعة من النمل مع هذه النملة بطلة قصتنا وأظنها نفس تلك المجموعة .. !!
يقول : جاءوا وعندما رأيتهم ضحكت كثيرا وحملت تلك الجرادة وأخفيتها.
عنهم . بحثوا هنا وهناك بحثوا بكل إخلاص .. وبحثت تلك النملة بكل
مالها من همة ..تدور هنا وهناك .. تنظر يمينا ويسارا .. لعلها أن ترى شيئا ولكن لا شيءفأنا أخفيت تلك الجرادة عن أنظارهم .

ثم إجتمعت تلك المجموعة من النمل مع بعضها بعد أن ملت من البحث ومن بينهم هذه النملة ثم هجموا عليها فقطعوها إربا أمامي وأنا أنظر والله إليهم وأنا في دهشة كبيرة وأرعبنيما حدث .. قتلوها ..
قتلوا تلك النملة المسكينة .. قطعوها أمامي .
نعم قتلوها أمامي قتلت وبسببي وأظنهم قتلوها لأنهم يظنون بأنها كذبت
عليهم !! سبحان الله حتى أمة النمل ترى الكذب نقيصة بل كبيرة يعاقب صاحبهابالموت !!
حتى النمل يعتبرون الكذب جريمه يعاقب عليها لإثمه وشدة جرمه.. فأين من يعتبر فكيف ان كان الكذب يحمل اساءة او شك او تقوم من وراءه الفتن والحروب وخراب البيوت
سبحان الله الذي جعل لكل مخلوقاته
قوانين و أسس تحاكم على أساسها .. هذا وهي لاتملك
العقل فأين أصحاب العقول ليعتبروا .؟؟؟
حقا والله اين اصحاب العقول والقلوب ليعتبروا؟؟؟
وهل مازال بمقدورنا ان نكذب؟؟؟

هناك 20 تعليقًا:

  1. جميلة القصة ووجود اية بالقرءان باسم النمل امر يدعو لتاءمل شكرا معلمي

    ردحذف
  2. و للتامل نذكرك اختي منى بما ورد في القرآن في سورة النمل:
    (يا أيها النمل ادخلوا مساكنكم لا يحطمنكم سليمان وجنوده وهم لا يشعرون)
    انها نملة مبادرة
    نادت جماعتها(يعني في لغة) و امرت(ادخلوا) و حذرت من الخطر(لايحطمنكم)!
    اين هم الان المبادرون ؟؟؟
    شكرا على مرورك الطيب.

    ردحذف
  3. شكرا dina على مرورك الجميل .تحياتي

    ردحذف
  4. ..سبحان الله خالق لمن يشاء,قصة مثيرة ولها صدى واسع يشير الى ان عالم الحيوان ايضا يعمل بالقيم وله قوانين تحكم بحسب اثر العمل ومدى نفعه وضرره..لنتعلم منها هذا المنهج مع اننا نجد ان ماتقوم به كله موجود في كتابنا العظيم,يعطيك العافية استاذنا الكريم..

    ردحذف
  5. الله يعافيك اختي الكريمة hamida و شكرا على ردك الرائع .لا حرمنا تواجدك

    ردحذف
  6. شكرا استاذنا الفاضل,انهاقصة رائعة,لكن يجب ان يعاقب المسبب الرئسي لتلك الكارثةالمروعةللنملة المسكينة والصادقة...كفانا الله شر كل من يفتعل الكوارث..وشكرامرة اخرى

    ردحذف
  7. سيدي لكريم قام هذا الشخص باختبار و استنتج ما يجري للنملة التي تكذب
    و هناك الاف التجارب تجرى في المختبرات لاكتشاف تأثير
    الادوية على الحيوانات او غيرها من الامور ..
    اجد انه من المجحف معاقبته فهو لم يقصد قتلها لكن جرت الامور بطريقة دراماتيكية
    شكرا غير معرف على المداخلة الطيبة
    يا ريت تختار اسم يعكس شخصيتك لاستمرار التواصل بيننا
    تحياتي

    ردحذف
  8. "فأين أصحاب العقول ليعتبروا .؟؟؟"...
    قصة رائعة ومعبرة ... وقد سبق ان قرأت في مدونتك قصص مهمة لاخذ العبر من الحيوانات ... حبذا لو يتم تجميعها في باب خاص ليسهل مراجعتها ...
    شكرا لك استاذي على ما تقدمه لنا

    ردحذف
  9. شكرا ornina على مرورك و اقتراحك و ممكن ان يكون هناك تصنيف ضمن قصص و عبر
    نسميه قصص و عبر من عالم الحيوان

    ردحذف
  10. قصة مفيدة شكرا لك

    ردحذف
  11. و الشكر موصول لك Hanadi على مرورك الطيب و ردك المعبر.لا حرمنا المولى تعالى من وجودك.

    ردحذف
  12. و فيك بارك الله و نفع basem.s
    سررت بوجودك في المدونة .
    تحياتي.

    ردحذف
  13. اللهم ثبتنا على القول الصادق والعمل الصالح والعبرة لمن يعتبر، شكرا يا أستاذ جزاك الله عنا 1000... خير

    ردحذف
  14. و جزاك خيرا مثله و بارك الله فيك اخي hamza47
    مودتي .

    ردحذف
  15. مبدع استاذي الفاضل الله يحفضك...تقبل مروري

    ردحذف
  16. رائعه

    ردحذف