الأربعاء، يناير 25، 2012

قصة الحكيم



قصة الحكيم

هناك أناس تعجبوا من حكمة حكيم القرية,وأخذوا يتساءلون من أين تعلم هذه الحكمة؟!
فقال أحدهم:لماذا لانذهب ونسأله ونأخذ الجواب منه؟!..فأيده الجميع على رأيه وذهبوا جميعاً إلى ذلك الحكيم وسألوه..
قالوا:أيها الحكيم جئنا نتعلم منك ونسألك سؤالاً..
الحكيم:على الرحب والسعة سلوا ماشئتم.
قالوا:من أين تعلمت الحكمة؟!
تبسم الحكيم وقال:من الأعمى.


نظر بعضهم إلى بعض متعجبين وبصوت واحد قالوا:كيــف؟؟!!
قال:سأسألكم وأجيبوني.
قالوا:لابأس سل ماشئت.
قال:أليس الأعمى لديه عصى يستخدمها في سيره؟
قالوا:نعم ..وماشانها؟
قال:عندما يسير الأعمى,هل يضرب بعصاه الأرض أولاً ثم يخطو بقدمه,أم أنه يخطو بقدمه أولاً ثم يضرب بعصاه؟
قالوا:بل يضرب بعصاه أولاً ثم يخطو بقدمه ثانياً.
قال:لماذا يفعل الأعمى ذلك؟
قالوا:لأجل ألا يتعثر بحجر أو يقع في حفرة أو يصطدم بحاجز,فهو بضربه بالعصا أولاً يتأكد من خلو طريقه من تلك العقبات فيسلم منها.
قال:هذا أول درس كبير تعلمته من الأعمى,فأنا لا أقرر أمراً أو أفعل فعلاً حتى أدرس نتائجه وآثاره ثم بعد ذلك أقرر.
قالوا:رائع..هل من درس آخر؟
قال:نعم..الأعمى عندما يسير لقضاء حاجة له ويعترض طريقه حاجز..هل يتوقف عن المسير,ويرجع من حيث أتى؟
قالوا:لا..بل يبدأ بمحاذاة ذلك الحاجز وهو مع كل خطوة يضرب ذلك الحاجز حتى ينتهي ثم يواصل سيره لحاجته.

قال:هذا من أعظم الدروس التي تعلمتها من الأعمى فكما أنه لايتراجع,فأنا عندما أقرر هدفاً أسير إليه بعد التخطيط لأجل تحقيق ذلك الهدف ,وعندما يعترض طريقي أي عقبة أبحث عن حل لها وأواصل مسيري لأجل تحقيق الهدف واستخدم وسائل وطرق مختلفة لتحقيقه,ولاأتراجع أبداً كما لا يتراجع ذلك الأعمى.

فائدة:
- عليك أن تنظر لقاع حوض الماء قبل أن تقفز فيه برأسك.
- اختر ما تقول .. بدل أن تقول ما تختار .. هذا هو الفرق بين الحكمة والحماقة
المصدر: كتاب دروس البلياردو  للتميز في الحياة

هناك 13 تعليقًا:

  1. سلام أستاذي محمد: شكرا على حكمتك في في إنارة طريقنا:
    *تقرير الهدف
    *التخطيط لأجل تحقيق الهدف
    *واستخدم وسائل وطرق مختلفة
    *مواصلة المسيرية ولاتراجع
    *(اختر ما تقول .. بدل أن تقول ما تختار).
    لم تترك لي ما أختاره لأقوله على مقالتك إلا الدعاء: "اللهم سدد خطاك وأنار طريقك وجعل الجنة هدفك. آمين"
    وشكرا لطاقم موقع التنمية البشرية لإختيار أناس مثل أستاذنا محمد الطيارة ومواضيعه. سلام

    ردحذف
  2. ..الله لايحرمنا من نير مدوناتك المميزةاستاذنا الطيب,اعجبتني هاته الفائدة البسيطة والحكيمة معناها لانها درس تعلمنا ان مانتمناه ليس مستحيلا فقط ان يكون اختياره صح ,وعندما نقرر على تحقيقه لا نتراجع عند كل مشكلة او نعقد الامور لان كل امر له حل, فالنحاول بكل الطرق ولنتوكل على الله لنصل الى مانريد..لك كل الاحترام وربي يخليك لاهلك واحبابك ويرزقك من خيراته..

    ردحذف
  3. و الله حكم رائعة الله يحفضك أستادي . (المزيد لا تحرمنا )أعانك الله، ودمت في رعايته وحفظه.

    ردحذف
  4. اخي الكريم hamza47
    اشكر لك تواجدك واتمنى لك كل توفيق ونجاح في الحياة وانه لحافز لي شخصيا ان اجد اي انسان يتفاعل و يستفيد
    ممااطرح من مواضيع.
    بارك الله فيك.

    ردحذف
  5. اختي العزيزة hamida
    أسعدني مرورك الجميل و أفرحني ردك الطيب
    دام عطاؤك و تميزك و تفاعلك...
    و دمت بود لامنتهي
    شكـــ ـجزيلا ـــرا

    ردحذف
  6. اخي الكريم فوزي الجزائري
    اسعدني مرورك ربي يسلمك
    ماننحرم من طلتك

    ردحذف
  7. نعم سيدي شتان بين الحكمة و الحماقة ، ربما يصعب أن أكون حكيما ولكن أحاول أن أتصرف بحكمة قدر الإمكان ...سيدي الفاضل أردت أن أسألك هل الحكمة موهبة من الله أو يستطيع الإنسان إكتسابها بتطوير ذاته و قدراته ؟ و أستسمحك عذرا في سؤال آخر : ما هو الفرق بين الحكمة و التفكير الإيجابي ؟ ...سيدي تقبل مني فائق التقدير إستفدت حقا من مواضيعك القيمة

    ردحذف
  8. اهلا بك اختي الكريمة شهرزاد
    و اشكرك على سؤالك و انا في خدمتكم لاي استفسار.
    الحكمة موهبة تزداد و تتطور بالعلم والخبرة و التجارب و مع العمر.
    يقول الله تعالى:"يؤتي الحكمة من يشاء ومن يؤتَ الحكمة فقد أوتي خيراً كثيرا وما يذكر إلا أولو الألباب"
    التفكير الايجابي نتعلمه و هو النظر الى الاشياء الايجابية للامور و تجاوز السلبيات و اقول لك من الحكمة ان تفكري ايجابيا فهي سبيلك للنجاح.

    ردحذف
  9. "قالوا:من أين تعلمت الحكمة؟!
    تبسم الحكيم وقال:من الأعمى."....
    وقيل ايضا "خذوا الحكمة من افواه المجانين"
    تعلموا الحكمة من الماء...
    تعلموا الحكمة من أقوال القدامى.....
    تعلموا الحكمة من اهلها....


    والاهم "تعلم الحكمة من أقوال النبوة ....
    بسم الله الرحمن الرحيم
    قال الله تعالى
    يُؤتِي الْحِكْمَةَ مَن يَشَاءُ وَمَن يُؤْتَ الْحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْراً كَثِيراً وَمَا يَذَّكَّرُ إِلاَّ أُوْلُواْ الأَلْبَابِ
    وقال سبحانه
    كَمَا أَرْسَلْنَا فِيكُمْ رَسُولاً مِّنكُمْ يَتْلُو عَلَيْكُمْ آيَاتِنَا وَيُزَكِّيكُمْ وَيُعَلِّمُكُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُعَلِّمُكُم مَّا لَمْ تَكُونُواْ تَعْلَمُونَ

    شكرا استاذي على موضوعك القيم

    ردحذف
  10. اهلا وسهلا بك
    ornina
    أسعد دائما بتواجد حروفك العطرة وردك المتميز
    تحيتي ومودتي وتقديري لمرورك هنا ..

    ردحذف
  11. شكرا لك استاذي المحترم أستفيد منك دائما جازاك الله خيرا

    ردحذف
  12. و شكرا لك شهرزاد
    و يقال السؤال نصف المعرفة
    حياك الله

    ردحذف