الأحد، فبراير 19، 2012

الانظمة التمثيلية: الحلقة الخامسة (التداخل والتنقل بين الانظمة التمثيلية)

نستكمل موضوعنا عن الانظمة التمثيلية
و نبدأ مع الـــحـــلــقـــة الخامسة
التداخل والتنقل بين الانظمة التمثيلية
من الضروري ان يتنقل الانسان من نمط الى نمط على مستوى والديه، زوجته، ابنائه،زملائه في العمل ... لاقناعهم و التأثير ايجابيا عليهم .
فإذا كنت تتعامل مع شخص واحد فمن معرفتك لصفات البصري ،السمعي،و الحسي تستطيع أن تعرف ما هي شخصيته و تتعامل معه بنفس طريقته مثال على ذلك :
زميل معك في المكتب سمعي و انت بصري لا تقل له شوف ولا تحرّك يديك الى الاعلى او تسرع في كلامك فهذا الاسلوب في التعاطي معه سيضايقه ، عليك ان تتقمص النظام السمعي و تخاطبه بهدوء و سكينة و ان تكون حركة يديك على مستوى الكتف وان لا ترفع صوتك و ان تستخدم مفردات رنّانة لشدّ انتباهه و التأثير عليه .
اما إذا كنت أمام مجموعة من الناس يجب عليك ان تتنقل بين الانظمة الثلاثة لشد انتباههم جميعا و لن يكون هناك من احد غير مرتاح لحديثك.
و هكذا عندما يجيد الانسان فن التنقل بين الأنظمة التمثيلية المختلفة في خطابة فإنه يجعل من حديثه متعة لكل من يستمع إليه ومن يكن حاله كذلك تراه يناغم بين كلماته وتشعر بحرارة تعبيراته وتلحظ آثار مايقول بادية علي وجوه مستمعيه ولقد فطن لتلك الحقيقة الخطباء والمعلنون المحترفون الذين يصممون اعلانات بطريقة تشبع الحواس الخمس فيشدون بذلك انتباه جميع الفئات.
بعض النصائح لاجادة التأثير على الآخرين:...
البصري
يركز على المناظر والصور والتصور والألوان ويركز في الحديث على
( أرى ـ أشوف ) كما أنه سريع الحركة والكلام ويتنفس بسرعة غالباً ،
وسيلة إقناعه تكون بالدخول معه بكلمات بصـرية ( شوف ـ أنظر )
وبعدها تنتقل معه في الكلام بعبارات الأصوات ثم بعبارات الأحاسيس والمشاعر .
السمعي:
يركز في حديثه على الإحصائيات والأرقام والعبارات السمعية والأصوات مثل ( أسمع ـ سمعت ـ سمعنا ـ قلت ـ قالوا ـ أقول ) وغالباً ما تكون دقيقة وتحتاج إلى أدلة قوية لإقناعه ،
وسيلة إقناعه تكون بالدخول لها بعبارات سمعية مثل ( سمعنا ـ سمعت .... )
وبعدها تنتقل معه في الكلام إلى عبارات بصرية ثم عبارات الأحاسيس والمشاعر .
الحسي:
يركز على الأحاسيس والمشاعر والتنهدات العميقة والتشكي والتذمر من الأمور مع أخذ نفس عميق أثناء الحديث وغالباً ما يتميز بالهدوء في الكلام والتفكير في العبارات والتأثر السريع بها ،
وهذه الاحاسيس و المشاعر يمكن التأثير عليها عن طريق التحدث معه في البداية بعبارات حسية مرهفة بقولك له ( تحس ـ تشعر.... وهكذا ) وبعدها تنتقل معه في الحديث إلى النظام البصري وتختم الحديث معه بالأحاسيس والمشاعر ، بهذا الأسلوب يمكن أن تخرج وهو راضي تماماً دون أن يشعر .
نماذج ممن يتوجب عليهم اتقان مهارة التنقل بين الانظمة:
موظفوا المبيعات :
التداخل والتنقل بين الانظمه التمثيلية هي طريقة يستخدم فيها الشخص أكثر من نظام فيستخدم في البداية النظام المفضل للعميل ثم الانتقال إلى النظام الثاني ثم إلى النظام الثالث . وهي طريقة مفيدة لموظف المبيعات للتأثير وإقناع العميل باتخاذ قرارالشراء . ويجب أن تكون بطريقة طبيعية ،تلقائية و بالتدرج وإلا قد تبدو وكأنك تتحايل أوتتصنع على العميل وبالتالي تؤدي إلى نتائج غيرمرغوبة.
مثال(1):
هذه السيارة مثل ما ترى قوية جدا وشكلها جميل وألوانها زاهية وجميلة كما أن صوتها هادئا ومريحا والنظام الصوتي للمسجل رائع سيجعلك مرتاحا عندما تسمع ما تحب وسوف تكون مرتاحا وسعيدا عند شرائك لها.باختصار على موظفي المبيعات ان يعرضوا على العميل المنتج بالشكل الذي يناسبه فيؤثرون عليه و يقنعونه بالشراء.
مثال(2):
هذا المكيف كما تشاهد قوي جداً ويتوفر منه عدة أشكال جذابة وألوان زاهية وجميلة كما أن صوته هادئ ومريح سيجعلك تنعم بالاسترخاء والنوم الهادئ وسوف تكون مرتاحا وسعيدا عند شرائك له.
و قد أثبتت التجارب إن التواصل الفعال بهذه الطريقة مع شخص أو عميل تؤثر عليه و تقنعه بالشراء دون تردد.
المعلمون:
عندما يجيد المعلم فن التنقل بين الأنظمة التمثيلية المختلفة في أساليبه فإنه يجعل من تعليمه متعة لكل متعلم . و لا شك أن جميع طلابنا قادرون على التعلم والتغلب على أعباء التعليم إذا عرف المعلم كيف يوفّر لكل متعلم ما يتناغم ونظامه التمثيلي في التعلم.
ختاما لا بد من الاشارة الى ما يلي:
1- إن في كل إنسان الأنظمة التمثيلية الثلاث بمعنى انه من المحال ان يكون الشخص بصرياً فقط ، او سمعياً فقط ، أو حسياً على الدوام ، بل تظهر فيه الأنظمة الثلاث ولكن يظهر أحدها بوضوح أكبر من الآخر.
2- إننا نحكم على الشخص بانه بصري ، او سمعي ، او حسي بناء على ظهور خواص أحد الأنظمة فيه بشكل اكبر من الأنظمة الأخرى.

سؤال يقفز الى الاذهان:
ماهو افضل نظام تمثيلي يحتاج إليه الإنسان ؟
أفضل نظام تمثيلي تحتاج اليه هو أن يكون عندك جميع الأنظمة التمثيلية وبمستوى متقارب الى حد بعيد .
السبب وراء هذه الحقيقة أنك عندما تتمكن من الانظمة التمثيلية جميعها فإنك تستطيع التواصل بسهولة مع كل من تقابل و تبتعد عن التطرف، وبالتالي تستطيع ان تحقق رغبتك من أي اتصال تجريه مع أي شخص سواء كنت تريد التعاون او الانجاز او السيطرة..
و هذه بعض التمارين التي تنمي القدرة على التنقل بين الانظمة التمثيلية:
تمرين للتنشيط البصري :تجلس في البيت و تضع امامك 10 اشياء على الطاولة ثم تغمض عينيك و تطلب من احد افراد الاسرة بأن يغيّر بعض اماكن هذه الاشياء ثم تفتح عينيك و تلاحظ التغيير.
 تمرين للتنشيط السمعي:  ثلاثة اشخاص يقولون اسمائهم بالترتيب ثمّ تعرّف عليهم من خلال التركيز على الصوت.


تمرين للتنشيط الحسي:يأتي اليك احد الاشخاص و هو مغمض العينين و يسلم عليك ثم تعرّف عليه من لمس يده بالسلام.


تمنياتنا لكم الاستمتاع والاستفادة
يتبع ...
الحلقة الاخيرة
اختبارات لتحديد النظام التمثيلي الغالب.

هناك 9 تعليقات:

  1. بارك الله فيم أ / محمد انا

    ردحذف
  2. و فيك بارك الله و نفع اخي الكريم
    refat_elkashef
    شكرا على مرورك الطيب
    لا حرمناك

    ردحذف
  3. سلام: تحيتي لك يا أستاذ على الموضوع، فقد إتضح لي فيه عدة إيحاءات كانت مبهمة وقد بسطتها لنا وشكرا، أنار الله طريقك.

    ردحذف
  4. سررت بردك الطيب اخي
    hamza47
    وامنيتي ان تعم الفائدة الجميع
    شكرا على تواصلك المستمر
    لا حرمناك

    ردحذف
  5. جزاك الله كل الخير أستاذنا على كل هذه الحلقات المفيدة والمشوقة جدااا أيضا , استمتعت جدا جدا بحلقة اليوم,,وفى انتظار الحلقة القادمة ,,
    تحياتى وسلامى الخالصين......

    ردحذف
  6. اهلا وسهلا بك اختي الكريمة kevouk
    أسعدني جدا حضورك المتميز وتعقيبك الرائع
    لاحرمنا الله منه.

    ردحذف
  7. الله ينور عليك معلمي مثل ما نورت عقولنا حلقة اليوم كانت جدا مفيدة

    ردحذف
  8. شكرا جزيلا اختي Mona على المرور الكريم
    و الدعم المتواصل من خلال الردود القيمة.
    مودتي

    ردحذف
  9. اعجبني موضوعك وشدني اخر اسنك وعشت معك رحلة جميلة وارجو ان اهبط في مقال اخر لك وعذرا

    ردحذف