الأحد، أغسطس 18، 2013

سقراط والفلتر الثلاثي


في أحد الأيام صادف الفيلسوف أحد معارفه الذي جرى له
 وقال له بتلهف:
سقراط ، أتعلم ما سمعت عن أحد طلابك؟
رد عليه سقراط : ” انتظر لحظة قبل أن تخبرني أود منك
أن تجتاز امتحان صغير يدعى امتحان الفلتر الثلاثي؟
تابع سقراط : “هذا صحيح قبل أن تخبرني عن طالبي
لنأخذ لحظة و نفلتر ما كنت ستقوله.
الفلتر الأول هو الصدق ، هل أنت متأكد أن ما ستخبرني به صحيح؟
رد الرجل : “لا، في الواقع لقد سمعت الخبر
قال سقراط : ” حسنا , إذا أنت لست أكيد أن ما ستخبرني به صحيح أو خطأ.
الفلتر الثاني، فلتر الطيبة , هل ما ستخبرني به عن طالبي شيء طيب؟
لا،على العكس
تابع سقراط : “حسنا إذا ستخبرني شيء سيء عن طالبي على الرغم
 من أنك غير متأكد من أنه صحيح؟
بدأ الرجل بالشعور بالإحراج .
تابع سقراط : “ما زال بإمكانك أن تنجح بالامتحان
 فهناك فلتر ثالث , فلتر الفائدة, هل ما ستخبرني به عن طالبي سيفيدني؟
في الواقع لا
تابع سقراط : ” إذا , إذا كنت ستخبرني بشيء ليس بصحيح
 ولا بطيب ولا ذي فائدة أو قيمة، لماذا تخبرني به من الأصل؟
فسكت الرجل وشـعر بالهزيمة والإهانة

هناك 4 تعليقات:

  1. نذكّر بأن الله امرنا قبل سقراط بان لا ننقل الا ماهو صحيح وطيب وذو فائدة!!
    ((يا أيها الذين آمنوا إذا جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوماً بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين))
    شكرا استاذي على روعة اختيارك

    ردحذف
    الردود
    1. الاخت الكريمةNadin مرورك ومتابعتك اسعدتني كثيرا ...
      شكرا جزيلا

      حذف
  2. اكثر من رااااااااااااااائع جزاك الله كل خير

    ردحذف
    الردود
    1. و الأروع يا غير معرف مرورك و ردك الطيبين

      حذف