السبت، يونيو 06، 2015

تفكير من نوع اخر(قصة صاحب الضفدعة)


صاحب الضفدعة
تفكير من نوع آخر
يُروى أن أحد الناس أراد أن يكون مبدعا، فجاء إلى ضفدعة ووضعا أمامه وقال للضفدعة: نطي (أي اقفزي)، فكتب: قلنا للضفدعة نطي فنطت.
ثم قطع يدها اليمنى وقال لها نطي، فنطت، فكتب: قطعنا اليد اليمنى للضفدعة وقلنا لها نطي، فنطت. ثم قطع يدها اليسرى
وقال لها نطي، فنطت، فكتب: قطعنا اليدان اليمنى واليسرى للضفدعة وقلنا لها نطي فنطت. ثم قطع رجلها اليمنى وقال لها نطي
فنطت بصعوبة، فكتب: قطعنا يَدَي الضفدعة ورجلها اليمنى
وقلنا لها نطي فنطت. ثم قطع رجلها اليسرى وقال لها نطي،.... نطي ....، فلم تنط، فكتب: قطعنا يدي الضفدعة ورجليها وقلنا لها نطي، فلم تنط
ومن هنا أثبتت الدراسات أن الضفدعة إذا قُطعت يداها ورجلاها فإنها تصاب بالصمم!!!
إننا لا نريد هذا النوع من الإبداع، الذي لا منطق فيه ولا عقل حيث لا تؤدي الى نتائجها الصحيحة
ومن هنا نقول: احذرْ... أن تكون كصاحب الضفدعة.
تذكّر دائما
الابداع خيال خصب + تفكير منطقي علمي




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق