الثلاثاء، فبراير 21، 2017

قصة طريفة(الثعلب و الحمار)


اختلف الحمار والثعلب على لون البرسيم
يقول الحمار لون البرسيم اصفر
ويقول الثعلب لون البرسيم اخضر
فذهبا الى ملك الغابة (الاسد ليحكم بينهم )
فاصدر الاسد حكمه
بسجن الثعلب شهر وبراءة الحمار
استنكر الثعلب الحكم وقال للاسد اليس لون البرسيم اخضر ؟إإإ
فقال الاسد بلى إإإإإإ
فقال الثعلب لماذا حكمت على ولم اخطىء الرأى؟؟؟
فقال الاسد صحيح انك لم تخطىء الرأى ولكنك اخطات حين جادلت حمار .
الدرس المستفاد:
علينا أحياناً الخروج من بعض النقاشات
ليس جهلاً  بمعلومة ولا عدم مقدرة على الرد
ولكن احتراماً لأنفسنا وعقولنا
كلمة حق:

لا تجادل الأحمق فقد يخطىء الناس في التفريق بينكما

هناك تعليقان (2):

  1. من المهم أن يسأل الإنسان سؤالاً هامًا لنفسه ولِمَن يناقشه عن سبب الحوار .


    هل نتناقش مثلاً بهدف الوصول إلى حقيقة أمر ما أَم مجرد دردشة ؟


    تحديد الهدف من وراء مناقشة ما يساعد كثيرًا في أن تخرج هذه المناقشة بشكل حضاري بنَّاء يثري الحوار .


    موضوع رائع يستحق الكتابة والمناقشة .


    أحسنت الاختيار أستاذنا الفاضل / محمد الطيارة .

    ردحذف
    الردود
    1. كلام صحيح
      شكرا لك اسامة على ردك المميز

      حذف