الخميس، مارس 30، 2017

القرار في الوقت المناسب او ..


ضع ضفدعا في وعاء مليئ بالماء وابدأ بتسخين الماء تدريجيا.
ستجد أن الضفدع يحاول جاهدا أن يتكيف مع ارتفاع درجة حرارة الماء التدريجي بضبط درجة حرارة جسمه معها.

ولكن عندما يقترب الماء من درجة الغليان ،يعجز الضفدع عن التكيف مع الوضع هذه المرة ،لذا يقرر في هذه اللحظة القفز خارج الإناء ،
يحاول القفز ولكن دون جدوى لأنه فقد كل قوته خلال عملية التأقلم مع درجة حرارة الماء المرتفعة وسرعان مايموت .
ماالذي قتل الضفدع ؟؟
الكثيرون منا سيقولون الماء المغلي هو الذي قتله . لكن الحقيقة ماقتله هو عدم قدرته على اتخاذ قرار بالقفز خارجا في التوقيت المناسب .

الدرس المستفاد
كلنا بحاجة إلى التكيف مع الناس ومختلف الأوضاع ،لكننا بحاجة أكثر إلى معرفة متى نحتاج إلى التأقلم وإلى أي درجة ومتى نحتاج إلى مواجهة الوضع واتخاذ الاجراء أو القرار المناسب ..

إذا سمحنا للناس أو للظروف باستغلالنا عقليا او عاطفيا او ماليا او حتى جسديا سيستمر ذلك إلى أن يقضي علينا ..
(يجب أن نقرر متى نقفز قبل أن تخور قوانا)


هناك 5 تعليقات:

  1. جاء هذا الموضوع في وقت هام بالنسبة لي حيث أن هناك أمرًا ما كنت أحاول أن أتأقلم معه لكنني أحتاج الآن إلى أن أواجهه بحزم وحسم حتى تصبح الأمور أكثر استقرارًا مما هي عليه الآن.

    موضوع رائع يستحق المناقشة والتقدير لذلك من الواجب أن أشكر أستاذنا الفاضل محمدالطيارة على هذه الأُطروحة التي تعد عمادًا في تطوير الذات كما أدعو كل مَن قرأ هذا الموضوع إلى مشاركته حتى تعم الفائدة على أكبر شريحة ممكنة من القُرَّاء.

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا جزيلا عزيزي اسامة على المرور المميز

      حذف
  2. راااااائعه جداً ، راقت لي، جزاك الله خيراً استاذنا محمد الطيارة

    ردحذف
    الردود
    1. و جزيت خيرا مثله اشراقه
      شكرا على المرور

      حذف
  3. استاذ محمد ماشاء الله عليك وفقك الله

    ردحذف